أخبارالشريط الإخباري

“الجيش العربي السوري” يلغي خدمتي الاحتياط والاحتفاظ

ولاتي نيوز
ألغت قيادة جيش النظام السوري خدمتي الاحتياط والاحتفاظ، ضمن إجراءات تشير إلى أن المنظومة العسكرية للنظام لن تقوم بعمليات قتالية مستقبلية.

وأصدرت “القيادة العامة” في جيش النظام السوري قرارات جديدة تقضي بإنهاء خدمة الاحتفاظ للضباط الاحتياطيين المحتفظ بهم والملتحقين من الاحتياط المدني، اعتبارًا من 7 نيسان المقبل، لكن بشروط تحددها مدة الخدمة، حيث أن الضباط والجنود المعنيين بالقرار هم الذين أتموا ثلاث سنوات فأكثر في الخدمة الاحتياطية الفعلية حتى تاريخ 1 نيسان من العام 2020.

كما يشمل القرار الأطباء البشريين الأخصائيين بأمر يصدر عن إدارة الخدمات الطبية وفقًا لإمكانية الاستغناء عنهم.

أما بما يتعلق بصف الضباط والأفراد المحتفظ بهم، والاحتياط المدني الملتحق، فسيتم تسريح من أتم 7 سنوات خدمة فأكثر وذلك لتاريخ الأول من نيسان القادم، بالإضافة للحاصلين على نسبة معلولية 30%، مع استبعاد من له دعوة احتياطية منهم.
وتعاني سوريا والعالم من تحديات جديدة “فيروس كورونا” تعتبر أكبر من الحرب الأهلية التي تدور رحاها في البلاد منذ أكثر من تسع سنوات.
الا أن القرارات الجديدة لا يبدو بأنها تتعلق لمواجهة فيروس “كورونا” بقدر ما يمكن أن تكون ضمن خطط روسية لإنهاء الأزمة السورية، وحل ما تبقى من الاشكاليات بتسويات ومصالحات.

وسبق وأن أصدرت القيادة العامة للجيش، قرارًا مشابهًا في 31 من كانون الثاني عام 2019، تسريح من تجاوز عمره 42 عامًا من الخدمة الاحتياطية عدا الأطباء البشريين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق