أخبارالشريط الإخباري

قامشلو.. وفاة سيدة عشرينية نتيجة خطأ طبي

ولاتي نيوز- هورين حسن

توفيت المواطنة راما محسن، اليوم الخميس، في مشفى النور بمدينة قامشلو نتيجة خطأ طبي أثناء تخديرها.
فقدت السيدة الشابة راما محسن، اليوم الخميس، حياتها، نتيجة خطأ طبي في عملية التخدير، أثناء مراجعتها مشفى النور بمدينة قامشلو.
مصدر خاص من مشفى النور أوضح لـ”ولاتي نيوز” بأن المواطنة راما وصلت يوم أمس الأربعاء صباحاً إلى المشفى لأخذ صورة شعاعية ظليلة للرحم ولم تكن تشكو من أي أمراض أخرى.

وأشار المصدر بأنه عند إجراء التحضيرات لأخذ الصورة الشعاعية من حقن المادة الظليلة وكون المادة أثناء الحقن تؤلم المريضة أعطي جرعة تخدير لها.
وحسب المصدر ذاته فإن جرعة التخدير التي أعطيت لـ راما كانت زائدة وعلى أثرها لم يتحمل جسمها وتم تثبيط التنفس لديها مما أدى إلى توقف القلب بعد ذلك أنعشت المريضة وتم استجابتها للانعاش ولكن (بأذية دماغية )
وعلى إثر ذلك تم وضع المريضة على جهاز التنفس الصناعي وقرابة الساعة 12ليلأ توقف قلب المريضة مرة أخرى مما أدى إلى وفاتها.

أحد أقرباء راما قال لـ”ولاتي نيوز” بأن المادة الظليلة أدت إلى تحسس دوائي لديها وتوفت عالفور.
وحادثة راما ليست الوحيدة حيث تتعدد حالات الأخطاء الطبية التي تتسبب بأضرار بالغة للمرضى أو تفقدهم حياتهم، دون أن تتم محاسبة المسؤولين عنها لأسباب متعددة منها عدم وجود وعي مجتمعي كافي بالقوانين وكذلك إهمال الجهات المسؤولة لهذه الحالات.
راما محسن من حي المحطة القديمة متزوجة منذ حوالي سبعة أشهر وتبلغ من العمرعشرين عاماً وكانت ذاهبة الى المشفى لإجراء فحوصات وتلقي العلاج من أجل الإنجاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى