أخبارالشريط الإخباري

النظام السوري لن يطرح فئة الـ 5000 ليرة

ولاتي نيوز

نفت مصادر مقرّبة من النظام السوري، إصدار فئة نقدية جديدة للعملة السورية، بعد أنباء عن نيّة البنك المركزي إصدار ورقة 5 آلاف ليرة.

واستبعدت صحيفة “الوطن” الموالية، إمكانية إصدار مثل هذه الفئة في الوقت الحالي، محذرة على لسان اقتصاديين من الأثر النفسي لدى المواطنين عند طرح مثل هذه الفئة، وخاصة مع حالة التراجع الكبير الذي سجلته القوة الشرائية في الأشهر الأخيرة.

فيما حذّرت تقارير اقتصادية من مغبة أقدام النظام على هذه الخطوة، مؤكدة أن لها آثار كبيرة على سوق تداول الليرة السورية وقد يصل سعر صرف الدولار إلى 1500 ليرة فور طرح فئة الـ5000.
ورأت تلك التقارير أن النظام السوري اليوم أمام مخاطرة، إما أن يقوم بطبع فئة ال5000 الجديدة، أو أن يقوم بزيادة طباعة الفئات النقدية المتداولة أصلاً (1000-2000)، مع تحمل كلفة طباعتها الكبيرة، مقارنة بطباعة فئة ال5000.

وتعرّضت الليرة السورية، منذ إواخر العام الماضي إلى تدهور كبير في قيمتها، وخسرت أكثر من ضعفين ونصف من قيمتها قياسا بقيمتها قبل نحو سنة من الآن.
الحديث عن إصدار فئة 5000 ليرة، صدر عن النظام نفسه، للتقليل من أعباء حمل الأوراق النقدية، حيث يحتاج المتسوق إلى حمل رزمات كثيرة من النقود لقضاء حاجاته.
وقد تعاني اقتصادات دول عدة من الأزمات، متأثرة بأزمة انتشار فيروس كورونا، حيث من المرجح أن تنهار عملات أخرى بعد الكساد العالمي لأسباب عدة منها انهيار أسعار النفط.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق