أخبارالشريط الإخباري

اعتقالات واسعة لمدارء شركات ومؤسسات رامي مخلوف

ولاتي نيوز

نفّذت قوات الأمن التابعة للنظام السوري حملة اعتقالات واسعة لمدراء شركة “سيرياتيل” التابعة لرجل الأعمال رامي مخلوف في عدد من المحافظات السورية.
وظهر رامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد في تسجيلين مصورين خلال الأيام الماضية، انتقد فيه الحكومة السورية وتوّعدها بالعقاب، مشيرا أن الحكومة تطالبه بمبلغ 130 مليون دولار كضرائب.

وبدأت حملة الاعتقالات من دمشق واللاذقية وحمص، ثم امتدت لتشمل حلب وطرطوس، حيث عمدت أجهزة النظام الأمنية برفقة قوات روسية إلى اعتقال 7 مدراء وتقنيين خلال الساعات الفائتة، (4 منهم في حلب و3 في طرطوس).

وتواردت أنباء عن اعتقال رامي مخلوف وشقيقه، إلا أن مصادر صحفية نفت صحة خبر الاعتقال مشيرة إلى اعتقال موظفي ومدراء جمعية البستان التابعة لـ مخلوف، وكذلك مدير تحرير صحيفة الوطن الموالية التي يملكها مخلوف.
ولقضية مخلوف أبعادا تتجاوز الصراع الاقتصادي بين عائلته ضد عائلة أسماء الأخرس زوجة الرئيس السوري، حيث يتضح الدعم الروسي لأسماء الأسد في إنهاء الإمبراطورية الاقتصادية التي بناها مخلوف طوال عقود على حساب الشعب السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق