الشريط الإخباريتقارير

هيئة الصحة في إقليم الجزيرة توضّح حقيقة الوضع الصحي في الجزيرة

ولاتي نيوز- هورين حسن

عقدت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة، الثلاثاء، مؤتمراً صحفيا بحضور الرئاسة المشتركة للهيئة في مقرها بحي الغربي في مدينة قامشلو تناول الوضع الصحي لحالتي الإصابة بفيروس كورونا وأخر الاجراءات والتدابير الاحترازية لمنع تفشي الفيروس.
الرئيسة المشتركة لهيئة الصحة في إقليم الجزيرة رابرين حسن أكّدت لـ”ولاتي نيوز” إنه كانت هناك حالة وفاة بفيروس كورونا في الثاني من شهر نيسان المنصرم إضافة إلى وجود حالتي إصابة زوج وزوجة في حي العمران بمدينة الحسكة.

وكشفت حسن عن الوضع الصحي لهما موضحة بأن الزوجة ترقد في المشفى الوطني بقامشلو في قسم العناية التمريضية وبحالة صحية جيدة بينما الزوج موجود في منزله ضمن الحجر الصحي الكامل والذي فرض على 14 منزلاً في حي العمران.
ونوهت حسن بأنه تم تأمين كافة المواد الغذائية لهم وأجري لأفراد العائلة الخمسة فحوصات كانت نتائجهم سلبية ماعدا نتيجة الأب كانت إيجابية.

وأشارت حسن بأن فرض حظر التجوال جزئي على مدينة الحسكة والحظر كامل في حي العمران منوهة أن تمديد حظر التجوال يتوقف على تقييم خلية الازمة، وحسب حالات الإصابة الموجودة في مناطق شمال وشرق سوريا وأيضاً بحسب الوضع الصحي والنسبة المئوية لحالات الإصابة بفيروس كورونا على نطاق العالم.

من جانبه، كشف الرئيس المشترك للهيئة منال محمد لـ”ولاتي نيوز”عن إجراء 47 عينة فحص بي سي ار بينهما حالتين إصابة بالفيروس ايجابية والباقي سلبية.

وأشار محمد، بأنه تم إجراء أكثر من 2000 كيت جميعها بحالة سلبية، كما أسس مشفى كوفيد -19 في الحسكة لحالات الإصابة بفيروس كورونا ومراكز للحجر والعزل الصحي اثنان في قامشلو وثلاثة في الحسكة وواحد في الدرباسية ومركز أم الفرسان بات متخصص لفحص بي سي ولدينا 550سرير مجهز بكافة التجهيزات الطبية لمرضى كورونا.
وأكد محمد أنه تم دفن 10 جثامين في مقبرة كربالات 7جثامين قادمة من خارج شمال وشرق سوريا من جهة معبر سيمالكا الحدودي و3 جثامين من جهة النظام السوري.
كما وناشد محمد الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية لتأمين منظومة صحية لكافة مناطق شمال وشرق سوريا وبإعادة فتح المعابر الحدودية
وأشار محمد بأنهم لم يتلقوا الدعم والمساعدات الطبية من أي منظمات عالمية ودول جوار باستثناء إقليم كردستان.

أما المتحدثة باسم لجنة الصحة في مقاطعة قامشلو روجين أحمد فأوضحت ل”ولاتيـ نيوز” بأنه مايزال هناك 6أشخاص في مراكز(السريان والصحارى) للحجر الصحي وسيتم إخراجهم بعد إجراء فحص بي سي أر لهم كما تم اخراج ثلاث دفعات من مراكز الحجر الصحي على الشكل التالي الدفعة الأولى 86شخص والدفعة الثانية 30شخص والدفعة الثالثة 34شخص.

يذكر أنه سجلت 3 حالات إصابة بفيروس كورونا في مناطق شمال وشرق سوريا إحدهما توفيت بتاريخ الثاني من شهر نيسان.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق