الشريط الإخباريتقارير

كوباني.. بدء حصاد الموسم الزراعي ولا استعدادات لمواجهة الحرائق

ولاتي نيوز- مظلوم علي

بدأ مزارعو مقاطعة كوباني حصاد محصولي القمح والشعير، وسط مخاوف من تكرار سيناريو السنة الماضية حيث أتلفت الحرائق أكثر من 10 الاف هكتار.
وتتعدد أسباب الخوف، حيث باتت المناطق المحاذية لمنطقة تل أبيض عرضة لتسلل خلايا المجموعات المسلحة التي قد تعمد إلى حرق المحاصيل بدوافع “جهادية”، على غرار ما فعله خلايا تنظيم داعش السنة الماضية.

كما أن قلة الإمكانيات وعدم اتخاذ التدابير الاحترازية، وعدم دعم مؤسسات الدفاع المدني يشكل سببا جوهريا لمخارف المزارعين، حيث لم تقم بلديات (كوباني، صرين، شيوخ، جلبية) بجلب المعدات أو آليات لمواجهة الحرائق أن حصلت.

وبحسب لجنة البلديات في كوباني تحتاج المقاطعة إلى 15 سيارة إطفاء لتتمكن من التعامل مع الحرائق التي قد تندلع في المحاصيل الزراعية.

عمار حاجك المسؤول عن سيارات الإطفاء في مركز الإطفاء بمدينة كوباني قال لـ”ولاتي نيوز” أن عدد سيارات نوع إطفائية هي ثلاثة، و هناك قلة في مستلزمات الإسعاف من الألبسة الواقية من النيران وعدم وجود كميات كافية من بودرة الإطفاء.

وبحسب حاجك فإن فريق الإطفاء في مدينة كوباني قد تمكن، العام الفائت، من إطفاء نحو 450 حريق في ريف المدينة باستخدام سيارات الإطفاء.

من جانبه، أكد الرئيس المشترك للجنة البلديات في مقاطعة كوباني، حجي أحمد، لـ”ولاتي نيوز” إنهم تقدّموا عن طريق هيئة الإدارة المحلية والبيئة في إقليم الفرات بطلب إلى الهيئة العامة للبلديات في شمال وشرق سوريا لتأمين سيارات إطفاء لهم ولكنهم لم يتلقوا رداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى