أخبارالشريط الإخباري

الصليب الأحمر الدولي يحذّر من إهمال شمال شرق سوريا

ولاتي نيوز

طالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بألا تؤدي مكافحة انتشار الفيروس إلى إهمال الحاجات المزمنة المرتبطة بالصراع في أماكن مثل شمال شرقي سوريا.

ويقصد بمنطقة ضمال شرق سوريا المناطق الخاضعة للادارة الذاتية، حيث تعاني هذه المناطق من حاجة ماسة الى دعم طبي من المنظمات الدولية، سيما وان هذه المناطق تعاني مسبقا من بنية تحتية هشة نتيجة اهمالها من قبل الأنظمة المتعاقبة.

وبحسب اللجنة الدولية للصليب الأحمر، فإن واحداً من 16 مستشفى موجودة في المنطقة، يعمل بكل طاقته، و7 متوقفة عن العمل تماماً، كما تعاني المنطقة من نقص المياه أيضاً.

ورأى مدير مكتب اللجنة في محافظة الحسكة السورية كريم محمود، إنه لا يمكن اتخاذ احتياطات نظافة صحية لمكافحة «كورونا» في ظل هذه الظروف.

ونقلت وسائل إعلام عن الرئيس الإقليمي للجنة لمنطقة الشرق الأوسط والأدنى فابريتسيو كاربوني، أن: «هناك خطر أن تتفاقم الأزمات العميقة المخفية بينما انتباه العالم منصرف إلى فيروس (كورونا)».

يذكر أن مناطق الادارة الذاتية تحوي العديد من المخيمات للنازحين بالاضافة لوجود مئات الالاف من الهاربين من مناطق النزاع، في ظل عدم اغلاق المنافذ أمام وصول المساعدات الأممية اليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى