أخبارالشريط الإخباري

نساء عاريات مقيّدات.. في السجون التركية بعفرين

ولاتي نيوز

عثر متظاهرون من الغوطة ضد فصيل “الحمزات” على 5 نساء عاريات من أبناء عفرين، في معتقلات لفرقة الحمزات في مدينة عفرين.

وحصل خلاف بين مهجري الغوطة الذين يستوطنون عفرين منذ ترحيلهم من ريف دمشق، وفرقة الحمزات على خلفية رفض مسلح من فرقة الحمزات دفع البدل المادي لاحتياجات اشتراها من متجر يعود لمهجر “غوطاني” في حي المحمودية بمدينة عفرين ليقوم المسلح بالاعتداء عليه فيما بعد.

وأثارت الحادثة استياء أهالي الغوطة الذين تم توطينهم في عفرين، حيث ثاروا ضد الفصيل المسلح وأجبروه على مغادرة الحي، وعثروا في مقر فرقة الحمزات بالحي، على خمس نساء عاريات مقيّدات من أبناء عفرين.

ونشر بيان باسم أهالي الغوطة في عفرين يطالب “الجيش الوطني” وتركيا بإزالة كافة مقرات فرقة الحمزات من منطقة عفرين، وتسليم المتورطين ومحاسبتهم، وتوضيح سبب وجود نساء عاريات.

وتحوّلت منطقة عفرين منذ احتلالها قبل نحو سنتين من قبل تركيا والفصائل التابعة لها إلى مستنقع لجميع أنواع الانتهاكات بحق من تبقى من الكرد في عفرين.
وهذه ليست المرة الأولى التي يحصل فيها حوادث بين أهالي الغوطة والفصائل المسلحة، أو بين الفصائل المسلحة فيما بينهم، وهي حوادث تحمل في أغلبها طابع المناطقية، أو صراع على النفوذ على حساب أهالي عفرين الذين لا حول لهم ولاقوة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق