أخبارالشريط الإخباري

قسد تعلن نتائج المرحلة الأولى من حملة ردع الإرهاب

ولاتي نيوز

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، في مؤتمر صحفي، الأربعاء، بمدينة الشدادي، انتهاء المرحلة الأولى من حملة ردع الأرهاب.

وقرأت القيادية في قسد ليلوي العبدالله بيانا أمام الصحفيين كشفت من خلاله تفاصيل حملة ردع الإرهاب التي تركزت على المناطق الحدودية في ريفي الحسكة ودير الزور .

وأوضح البيان أن حملة ردع الإرهاب “بدأت بتاريخ (4/ حزيران/2020) في الجغرافية الممتدة من ريف الحسكة الجنوبي في منطقة الدشيشة المتاخمة للحدود العراقية والممتدة إلى تخوم منطقة الباغوز تماشياً مع نهر الفرات والخابور في ريف دير الزور، وانتهت مرحلتها الأولى بتاريخ (10/حزيران/2020)”.

وأشار البيان أن الحملة بدأت “بتنسيق عسكري بين قواتنا والحكومة العراقية وبمشاركة قوات التحالف لتأمين المناطق الحدود والحفاظ على السلم الأهلي وتأمين حياة الناس من هجمات خلايا داعش التي ازداد نشاطها مؤخراً”.

ونوه البيان أن ” قواتنا مشطت ما يقارب (175) كم طولاً و(60) كم عرضاً، شملت أكثر من (150) وقرية ومزرعة”.

كما وكشف البيان ان قوات الكوماندوس والتحالف “داهمت (56) موقعاً وهدفاً لخلايا داعش، وخلال عمليات المداهمة والتمشيط ألقت قواتنا القبض على (110) إرهابياً ومشتبهاً به بالتعامل مع الخلايا”.

ولفت البيان أن “قواتنا استولت على كميات كبيرة من الأسلحة المتنوعة من بينها مسدسات بكواتم للصوت، وضبطت كميات من المواد التي تدخل في صنع المتفجرات وكميات كبيرة من مواد متفجرة محلية الصنع”.

كما وكشف البيان بأنه خلال عمليات التمشيط تعرضت فرقة من قواتنا لمقاومة من إحدى الخلايا وتعاملت قواتنا معها بشكل عسكري، وتمت السيطرة على الوضع مشيرا أنه لا يوجد خسائر أو إصابات في صفوف قواتنا خلال فترة الحملة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق