الشريط الإخباريتقارير

بعد لقاءات أمنية مع القوات التركية.. روسيا تعزّز وجودها العسكري في محيط M4

ولاتي نيوز
قالت مصادر ميدانية،إن عربات عسكرية روسية وصلت، السبت، إلى قرية الأسدية، في ريف سري كانيه الشرقي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الدورية الروسية استطلعت المنطقة تمهيداً لإنشاء نقطة عسكرية متقدمة على مقربة من خطوط التماس بين مناطق الإدارة الذاتية والمناطق التي تحتلها تركيا والفصائل الموالية لها.

القوات الروسية كثفت من نشاطها خلال الفترة الماضية في محيط الطريق الدولي، كما كثفت من اتصالاتها واجتماعاتها مع ضباط أتراك لهدف إعادة تفعيل الطريق الدولي M4.

وتقوم القوات الروسية حاليا بالتنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية والقوات التركية بتسيير قوافل المدنيين على الطريق الدولي، حيث تهدف من تفعيله إلى السيطرة على جميع الأراضي السورية، من خلال الحفاظ على ترابطها مع بعضها البعض.

في الموضوع ذاته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن دورية روسية مؤلفة من 8 عربات عسكرية، توجهت صباح اليوم السبت من القامشلي إلى تل تمر، وعبرت من حواجز القوات الأمريكية المتواجدة على طريق “M4” قرب “تل البيدر” دون التوقف عندها، لتقوم 4 عربات أمريكية بمطاردة الروس على بعد 200 متر فقط من القاعدة الأمريكية المتواجدة في “تل البيدر”، ولايزال التوتر متواصلا بين الطرفين حتى اللحظة.
وكانت مصادر تحدثت، خلال الأيام الماضية، عن لقاءات أمنية روسية- تركية، أحدها في قرية غريب في ريف عين عيسى، دون أن تتوصل لمعرفة فحوى تلك الاجتماعات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق