أخبارالشريط الإخباري

موسكو تعلن عن إجرائها نقاشا “مفصلا” مع واشنطن حول الوضع في سوريا

ولاتي نيوز

أعلنت موسكو عن محادثات وصفتها بـ”التفصيلية” أجراها نائب وزير خارجيتها سرغي فيرشينين، مع المبعوث الأمريكي في الحرب ضد داعش جيمس جيفري، حول الأزمة السورية.

الإعلان الروسي يأتي بعد يومين من إعلان الخارجية الروسية فتح باب الحوار مع واشنطن لحل المسائل الخلافية، بما في ذلك الوضع في سوريا.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان، الجمعة، أن فيرشينين وجيفري “ناقشا بشكل مفصل مسائل دفع عملية التسوية السياسية للأزمة السورية بالاستناد إلى قرار مجلس الأمن الدولي 2254 والذي ينص على الالتزام باحترام سيادة الجمهورية العربية السورية واستقلالها ووحدة أراضيها».

كما وبحث الطرفان الأوضاع في سوريا، بما في ذلك «مهمات ضمان إرساء الاستقرار في إدلب ومنطقة شرق الفرات وجنوب البلاد»، بحسب البيان.
ويأتي هذا الإعلان في توقيت تتشابك فيه المصالح الروسية والأمريكية، سيما في منطقة الجزيرة، حيث لايمرُّ أسبوع دون أن تعترض الدوريات الأمريكية التحركات الروسية في المنطقة.
ويعتبر الإعلان الروسي، تقدّما في مستوى قنوات الاتصال بين موسكو وواشنطن، حيث كانت تقتصر فيما قبل على قناة للتنسيق العسكري لهدف منع صدامات عسكرية بين الطرفين.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، قد أعلن قبل يومين عن استعداد بلاده لفتح حوار شامل مع الولايات المتحدة حول الملفات الخلافية بما في ذلك بشأن الوضع في سوريا.
ويتزامن ذلك، مع عودة المطالبات برحيل الرئيس السوري بشار الأسد في وسائل الإعلام الروسية، حيث يعتبر الأسد أحد المعوقات التي تحول دون إيجاد حل للأزمة السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى