الشريط الإخباريتقارير

إجراءات وتدابير لمواجهة الأزمة الاقتصادية.. تنفّذها الإدارة الذاتية على دفعات

ولاتي نيوز- هورين حسن

اتخذت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا مجموعة من الحلول الاسعافية لتفادي تأثيرات قانون قيصر وانعكاساته السلبية على الحياة المعيشية للسكان ومنها زيادة رواتب الموظفين والعاملين لديها بنسبة 150%.

كما يدور حديث عن إلغاء الرسم الجمركي على البضائع التي يمكن أن تستورد عن طريق المعابر، إلا أن الادارة الذاتية ينتظرها تحديات اقتصادية كبيرة سيما وان المناطق التي تحكمها تستورد أغلب عناصر المعيشة اليومية.

الرئيس المشترك لهيئة المالية في إقليم الجزيرة وهو أحد أعضاء خلية الأزمة الاقتصادية خالد محمود، أوضح لـ”ولاتي نيوز” أنه نتيجة انهيار الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي ولتخفيف العبء الاقتصادي على كاهل المواطنين قررت الإدارة اتخاذ مجموعة من الإجراءات على المدى القريب لتفادي التداعيات السلبية لقانون “قيصر”.

محمود أشار أن منها ما دخل حيز التنفيذ مثل زيادة رواتب جميع العاملين والموظفين في الإدارة بنسبة 150%.
وأكّد محمود أن هذه التدابير والاجراءات الاقتصادية تشمل أيضاً منع ومراقبة خروج القطع الأجنبي، وزيادة الاحتياط لتمويل عمليات الاستيراد للمواد التي كانت تأتي من الداخل السوري بالليرة.
كما أكّد محمود على متابعة الأسواق من خلال جهاز الرقابة التموينية لمنع الاحتكار ومخالفة التجار الذين يبيعون بأسعار خيالية.

ودعا محمود إلى ضبط كامل الشريط الحدودي لمنع عمليات التهريب من خلال الضابطة الجمركية
ومتابعة شركات الحوالات لمنع تهريب الأموال للخارج ومنع المضاربات المحلية والتأكيد على تحقيق الأمن الغذائي من خلال شراء محصول القمح.
كما نوه محمود أنه سيتم فتح مؤسسات استهلاكية للبيع بسعر التكلفة أو أقل وتوفير المواد الأساسية من خلال عملية الادخال الايجابي للسوق مشيرا أنه سيتم التركيز على عملية الاكتفاء الذاتي من خلال استراتيجية السوق المغلقة، وتشجيع المشاريع الصغيرة والمتوسطة والمتعلقة بالصناعات التي تعتمد على المواد الأولية الموجودة في شمال وشرق سوريا.

محمود نفى ان يتم التداول بالدولار الأمريكي مؤكدا أن شمال وشرق سوريا جزء من سوريا والعملة الرسمية لسوريا هي الليرة السورية لافتا أن المصاعب الاقتصادية لا تقاصر على قانون قيصر فقط وإنما تزامن أيضا مع ظهور جائحة كورونا التي أدت إلى إغلاق المعابر.

أحد أهم الإجراءات التي ستفيد المواطن هو حزم الإدارة الذاتية في موضوع الرقابة التموينية، حيث أن الأسواق لا تزال تعاني من ارباك وفوضى في الأسعار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق