أخبارالشريط الإخباري

مجلس العدالة الاجتماعية يكشف عن إحصائية للعنف الأسري..16 حالة انتحار

ولاتي نيوز- هورين حسن

أصدر كلا من مجلس عدالة المرأة وقوى الأمن الداخلي للمرأة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا وبالتنسيق مع دور المرأة بياناً إلى الرأي العام وبحضور لجان الصلح وعضوات مجلس عدالة وأسايش المرأة في إقليم الجزيرة تناول العنف الأسري و حالات الضرب والانتحار والعنف الجسدي والقتل التي تعرضت لها المرأة بسبب الحظر الصحي الذي كان مفروضاً لمنع تفشي فيروس كورونا اليوم الأحد في مبنى مجلس العدالة في مدينة قامشلو.

وأوضحت عضو مجلس العدالة لشمال وشرق سوريا شيرين ابراهيم لـ”ولاتي نيوز” إنهم لاحظوا في الأشهرالثلاث الأخيرة وخلال فترة الحظر الصحي لجائحة كورونا ازدياد حالات العنف المنزلي والضرب والطلاق ومحاولات القتل والانتحار.

وأشارت ابراهيم إلى إحصائية لهذه الحالات في شمال وشرق سوريا حيث سجلت 16 حالة انتحار و126 ضرب وايذاء و150 خلاف زوجي و17 جريمة قتل.

وأكدت ابراهيم أن الحظر هو أرض خصبة للعنف المنزلي وأن الأسباب الاقتصادية والاجتماعية والذهنية السلطوية للرجل تكمن وراء هذه الإحصائية.

ودعت ابراهيم جميع المؤسسات وهيئات الإدارة والجهات المعنية بالمرأة للحد من حالات العنف التي تتعرض لها المرأة لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار في المجتمع.

بدورها أوضحت الناطقة الرسمية لقوى الأمن الداخلي للمرأة في شمال وشرق سوريا جيانا الشيخ ل”ولاتي نيوز”:إحصائية ثلاثة أشهر من حالات القتل والانتحار والضرب والإيذاء والسرقة والمشاجرة التي تعرضت لها المرأة خلال فترة الحظر بسبب وباء كوفيد – 19وهي 17قتل – 8 حالة الانتحار – 14محاولة انتحار – 369ضرب وإيذاء 115سرقة- 132مشاجرة.

يذكر أن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا فرضت الحظر لمنع تفشي فيروس كورونا بتاريخ 23 من شهر آذار الفائت ورفعته كلياً في السادس عشر من شهر حزيران الجاري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق