أخبارالشريط الإخباري

عفرين.. هروب عائلة كردية بعد تعرضها للابتزاز والتعذيب الجسدي والنفسي

ولاتي نيوز
قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الاثنين، إن عائلة كردية من أهالي عفرين اضطرت إلى الهروب، بعد تعرضها للتضييق من قبل الفصائل المسلحة الموالية لتركيا التي تحتل عفرين.

وأوضح المصدر بأن عناصر من فصيل أحرار الشرقية اتهموا امرأتين إحداهما تعمل مزينة شعر “كوافيرة” مع جارتها بممارسة أعمال السحر والشعوذة والترويج له.

وبحسب المرصد فإن عناصر من الفصيل حققوا مع السيدة التي تعمل “كوافيرة” داخل منزلها وبحضور زوجها الذي كان ينتظر في غرفة أخرى مشيرا أن عناصر الفصيل اتهموا السيدة بالترويج لجارتها التي تمارس الشعوذة، وهو ما نفته السيدة.

وأكد المرصد بأن السيدة تعرض للتعذيب النفسي والجسدي حيث تم ضربها وتوجيه كلمات نابية لها، كما تم ابتزازها حيث طُلب منها دفع فدية مالية تقدر بـ 4 ملايين ليرة سورية.

وقال المرصد بأنه أثناء التحقيق الذي كان في منزل السيدة “الكوافيرة”، طالبها عناصر الفصيل بممارسة الرذيلة، بعد أن فرضوا عليها غرامة هي أيضا، وهددوها بتصفية زوجها أو اتهامه بتهمة تغيبه في سجون الفصائل الموالية لتركيا، حيث طلبت السيدة مهلة يوم واحد لتلبية جاجتهم.

وتمكنت مع زوجها وأولادها من الوصول إلى منطقة الشهباء عبر مهربين في اليوم التالي، ودفعوا مبلغا وقدره 1250 دولار أمريكي للنجاة من هؤلاء العناصر، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق