الشريط الإخباريتقارير

فريق رياضي في مخيّم للاجئين بكردستان ينظم نشاطا رياضيا كرسالة عزاء بوفاة لاعب نادي الأسايش

ولاتي نيوز- مخيم دار شكران

نظّم فريق الهلال الرياضي في مخيم دار شكران للاجئين السوريين بإقليم كردستان، الثلاثاء، مباراة بكرة الطائرة تكريماً لروح اللاعب محمد شمدين لاعب نادي الأسايش بكرة الطائرة.

وكان الأسرة الرياضية في إقليم الجزيرة قد فجعت بوفاة اللاعب محمد شمدين قبل نحو أسبوع بعد تعرض اللاعب العشريني لجلطة دماغية مميتة.

الحزن على فقدان اللاعب الخلوق محمد شمدين لم يقتصر على إقليم الجزيرة فقط وإنما تألم لأجله الرياضيون في إقليم كردستان أيضاً، فنظم فريق الهلال بكرة الطائرة مباراة رياضية بين جيلي الشباب والرجال لفريق الهلال وجاءت تعبيرا عن وفاء لروح الفقيد.

طلال غيدا، مدير فريق الهلال وكابتن فريق الرجال عبّر عن عزائه لأسرة شمدين متمنيا أن تكون خاتمة الأحزان لهم ولجميع محبّي اللاعب.

وأوضح غيدا لـ”ولاتي نيوز” بأن النشاط الرياضي الذي نظمّه هو رسالة عزاء ومواساة وتضامن من الرياضيين في مخيمات اللجوء إلى الأسرة الرياضية في مناطق الإدارة الذاتية.

غيدا أكّد أنهم أبناء غرب كردستان والامهم وأفراحهم هي امتداد لأفراح وألام أهلهم في مناطق الجزيرة وعفرين وكوباني، وأن تنظيم المباراة بين الرجال والشباب جاء بهدف ربط الجيل الشاب بوطنهم الأم.

الارتباط العاطفي للاجئين السوريين في إقليم كردستان بديارهم، يتجسد في أمور عديدة ولكن تبقى رسالة الرياضة أكثر تعبيرا وأبلغ أثراً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق