أخبارالشريط الإخباري

موسكو تؤكد دعمها لحوار الكرد مع دمشق

ولاتي نيوز

عبّرت موسكو عن تأييدها للحوار بين الكرد ودمشق حول النظام المستقبلي في البلاد، مؤكدة أن الكرد جزء لا يتجزأ من سوريا.

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي في العاصمة الروسية موسكو، الخميس، إن “سوريا كانت على مدار مئات السنين بلادا تعايشت فيها بطريقة سلمية وطيبة مجموعات عرقية ودينية مختلفة.

وأضافت “نحن على يقين بأنه يجب الحفاظ على مثل هذه التقاليد التاريخية ومواصلتها بشكل تام. ننطلق في موقفنا من أن الكرد السوريين يمثلون جزءا لا يتجزأ من شعب سوريا”.

وتابعت زاخاروفا “انطلاقا من هذا الموقف المبدئي، تؤيد موسكو الحوار الذي يتم إجراؤه بين الكرد ودمشق حول النظام المستقبلي لوطنهم المشترك”.

واكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ان “السوريين هم من يجب أن يقرروا بأنفسهم شكل بلادهم، حتى يشعر كل سكان سوريا، بصرف النظر عن انتماءاتهم الدينية والعرقية، بأنهم في أوضاع هادئة وآمنة”

وتشكّل موسكو، عقدة وصل هامة بين دمشق والإدارة الذاتية في مسألة الحوار وتثبيت النظام اللامركزي التي يتمسك به مجلس سوريا الديمقراطية كشرط أساسي لنجاح المفاوضات.

الا أن كل من موسكو ودمشق تفضّلان التعامل مع المناطق الكردية، وعدم ربط مصيرها بمصير المناطق العربية التي تم تحريرها من داعش مثل الرقة ومنبج ودير الزور وهو ما يشكل عقبة رئيسية أمام المفاوضات، حيث ترفض موسكو الاعتراف بالإدارة الذاتية القائمة حاليا وتميل إلى الاعتراف بإدارة كردية خالصة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق