الشريط الإخباريتقارير

كوباني.. أصحاب المحال التجارية يشترطون التعامل بالدولار في تأجيرها

ولاتي نيوز _ شيرين تمو

يشتكي مستثمرو المحال التجارية في أسواق كوباني من ارتفاع أسعار الآجارات، وتعامل مالكيها بالدولار، ما يدفعهم لزيادة اسعار البضائع، تجنبا لوقوعهم في خسائر مادية.

نضال محمد صاحب إحدى محلات الألبسة قال لـ “ولاتي نيوز” إنه يدفع سنويا / 1200/ دولار آجار محلين استثمرهما لبيع الألبسة.

وأضاف محمد إنه كان يدفع العام الماضي / 500/ ألف ليرة سورية سنوية آجار نفس المحلات إلا أن صاحبها اشترط تأجيرها بالدولار هذا العام.

وأشار أن ارتفاع أسعار آجار المحلات يدفع بهم إلى رفع نسبة أرباحهم من البضائع كي يعوضوا تلك المصاريف.

ومن جانب آخر يبدي حمودة حسن صاحب إحدى محلات التجميل استياءه من ضعف حركة البيع وتكبدهم خسائر مادية نتيجة مصاريف المحل الذي استأجره بـ / 600 / دولار سنويا.

يقول حسن إنه لا يملك خيار آخر إلا أن يستمر في عمله، حيث إنه لا يتقن مصلحة أخرى، لكنه لا يجني من المحل مصاريف عائلته.

وأشار حسن إن العام الفائت كان يحول قرابة / 100 / ألف ليرة سورية إلى / 100/ دولار ، وكانت الحركة نشطة، وشهدت الأسواق إقبالا جيدا في حركة البيع والشراء، إلا أنه الآن مضطر أن يبادل أكثر من/ 250/ ألف ب / 100/ دولار ، ما يعجز عن جنيه من عمله.

ولا يوجد مرسوم من الإدارة الذاتية ينص على تحديد آجار المنازل والمحلات، ويحمي المواطنين من الاستغلال، وبات معظم المواطنين ضحايا لهذا الاستغلال ومغرمين بالدفع بما يعادل قيمة العملات الأجنبية رغم إنهم يتقاضون رواتبهم بالليرة السورية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق