أخبارالشريط الإخباري

مكتب الدفاع الذاتي ينفي أخبارا حول مسؤوليته عن تجنيد القاصرين

ولاتي نيوز

كذّب مكتب الدفاع في الإدارة الذاتية، في بيان، الأحد، الأخبار التي تم تداولها مؤخراً حول عمليات تجنيد للقاصرين في مناطق الإدارة الذاتية.
وأكد البيان أن الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا تحترم كافة المعاهدات الدولية ونصوص القانون الدولي الإنساني، ورد البيان ما وصفه بـ”الإدعاءات الكاذبة التي يسوقها مايسمى بالمرصد السوري لحقوق الإنسان حول تجنيد الأطفال”.

وأشار البيان إلى التزام الإدارة الذاتية بالاتفاق لا التي “أبرمتها مع المجتمع الدولي ومنها الإتفاقية الموقعة مع الأمم المتحدة بتاريخ ٢٩ حزيران ٢٠١٩م، والتي تنص على إنهاء ومنع تجنيد الأطفال”.

ونوه البيان أن”لدى الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا قانون واجب الدفاع الذاتي الذي ينص في المادة رقم ١٤ على عدم تكليف و استدعاء أي شاب إلى خدمة واجب الدفاع الذاتي ما لم يتجاوز الثامنة عشر من العمر.

وتدوالت مواقع التواصل الاجتماعي أنباءً عن اختطاف قاصرين من قبل مكتب الدفاع الذاتي في الإدارة الذاتية، بالتزامن مع بدء حملة واجب الدفاع الذاتي بعد توقفها ثلاثة أشهر كإجراء احترازي لمنع تفشي فيروس كورونا.

وقال الشاب أحمد كلش 20عام ، من ريف ديرك بأن الشرطة العسكرية التابعة لمكتب الدفاع الذاتي ألقت القبض عليه بينما كان متوجها إلى مدينة ديرك، حيث تم إلزامه بتصحيح وضعه في التجنيد والحصول على دفتر خدمة على أن يلتحق بالخدمة في الخامس عشر من أيلول المقبل.

وكانت قسد قد وقعت العام الماضي على قانون يمنع تجنيد القاصرين، كما إن قوانين قوات سوريا الديمقراطية لا تسمح، في حين أن الأخبار حول اختطاف القاصرين أو الجهة التي خطفتهن لم يتسن لـ”ولاتي نيوز” التأكد من صحتها تماما في وقت تعيش فيه مناطق الإدارة الذاتية مخاضا سياسيا عسيرا نتيجة جهود توحيد الصف الكردي التي أن أثمرت عن اتفاق فإنه سيؤدي إلى تأسيس سياسي جديد في المنطقة.

ويرجّح مراقبون أن جهات دولية واقليمية عدة تحاول إجهاض جهود توحيد الصف الكردي، من خلال السعي لخلق فوضى أمنية أو خدمية، تدفع بالجماهير إلى الانقلاب على الوضع الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى