الشريط الإخباريتقارير

الحسكة: ضعف الضخ من محطة علوك لا يغطي حاجة الأهالي من المياه

ولاتي نيوز _ نوهرين عبدالقادر
يشتكي أهالي الحسكة من عدم وصول المياه إليهم بعد ضخ المياه باتجاه الأحياء، وتستمر أزمة المياه في الحسكة بسبب ضعف الضخ من محطة مياه علوك الواقعة في ريف مدينة رأس العين بعد احتلالها من قبل تركيا والفصائل المسلحة التابعة لها.

قال عبيد سلطان من أهالي حي العزيزية أن المياه لم تصل لمعظم منازل الحي في اليوم المخصص لضخ المياه باتجاه حي العزيزية وقاموا بتعبئة الخزانات عن طريق الصهريج، وأضاف أن سعر البرميل الواحد من المياه وصل إلى ألف ليرة سورية وأن شراء المياه باستمرار تفوق قدرتهم.

في حين تقوم تركيا والفصائل المسلحة بتخفيض استطاعة الضخ من المحطة منذ استيلائهم على المحطة في تشرين الأول/ أكتوبر وبذلك تحرم المدنيين من مياه الشرب.

وأوضحت الرئيسة المشتركة لمديرية مياه الشرب في الحسكة سوزدار أحمد لولاتي نيوز: قامت القوات التركية والفصائل التابعة لها بإيقاف الضخ كلياً من محطة مياه علوك سبعة مرات منذ احتلال مدينة رأس العين، وتغذي محطة مياه علوك مدينتي الحسكة وتل تمر وأريافهما، وفي أيام الضخ تقوم القوات بخفض استطاعة المحطة إلى أقل من النصف، حيث كانت استطاعة المحطة ٨ مضخات أفقية و٣٠ بئر تضخ ٦٨٠٠ متر مكعب من المياه في الساعة وبعد استيلاء تركيا عليها خفضت الاستطاعة إلى ٣ مضخات أفقية و١٥ بئر تضخ ٢٥٠٠ متر مكعب من المياه في الساعة وبذلك لا تصل كمية كافية إلى مدينة الحسكة ولا تغطي حاجة الأهالي مع ارتفاع درجات الحرارة وتضاعف الحاجة إلى المياه.
أهالي الحسكة يعانون من شح المياه منذ ما يقارب عشرة أشهر، وتعمل الإدارة الذاتية على تجهيز محطة آبار الحمة غرب الحسكة لتعويض مياه محطة علوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى