أخبارالشريط الإخباري

عائلة مسلم تتهم إقليم كردستان بتسليم ابنتهم لأنقرة

ولاتي نيوز
اتّهمت عائلة مسلم في كوباني الأجهزة الأمنية في إقليم كردستان بتسليم ابنتهم داليا محمود مسلم إلى السلطات التركية.

وداليا محمود مسلم هي ابنة شقيق القيادي الكردي صالح مسلم، ومقاتلة سابقة في وحدات حماية الشعب.

وقال والد الفتاة في منشور عبر منصة “فيسبوك” أن ابنته كانت تستعد للعودة إلى سوريا و”لكننا فوجئنا بتسليمها إلى السلطات التركية”.

وأكد مسلم إن ابنته تم “تسليمها إلى السلطات التركية وأجهزة مخابراتها” بعد توجهها الى كردستان العراق قبل ستة اشهر للمعالجة.

وتابع “أن السلطات في إقليم جنوب كردستان تتحمل مسؤولية اختطافها من الجنوب أو تسليمها لأجهزة المخابرات التركية. وكل ما يصدر على لسانها تحت الضغوط هو كلام غير صحيح يهدف إلى تلطيخ سمعة الأسرة”.

وقال مسلم ان ابنته داليا “التحقت كسائر أبناء وبنات شمال وشرق سوريا بوحدات حماية المرأة للدفاع عن أرضها وشعبها في مواجهة تنظيم داعش ومرتزقته منذ ست سنوات”.

وناشد مسلم “المنظمات الإنسانية الدولية التدخل لفك أسر ابنتنا (…) وتأمين عودتها سالمة إلى أهلها.
رواية الاعتقال في وسائل الإعلام التركية تم سردها بشكل مختلف نسبيا، وقالت أن مسلم “سلمت نفسها لقوات الأمن التركية بمحافظة مرسين (جنوب) عن طريق الإقناع”.

ولم تصدر حكومة إقليم كردستان لغاية الآن أيّ توضيح حول ملابسات القضية، رغم أنه لم يسبق حصول حوادث مماثلة بتعاون السلطات إقليم كردستان مع أنقرة لضرب القوات الكردية في سوريا.
ولكن ما يجدر بالإشارة هنا إلى أن العلاقة بين إقليم كردستان والإدارة الذاتية تتسم بالتحفظ الأمني، حيث لا يسمح كل طرف للعناصر الأمنية والعسكرية والموظفين الحكوميين بزيارة أراضيها، في حين أن المصلحة الكردية تقتضي تعاونا أمنيا بين الجانبين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق