الشريط الإخباريتقارير

فريق آخر غير “روباك” سيرعي اتفاق المرحلة الثانية من الاتفاق الكردي- الكردي

ولاتي نيوز
كشف سليمان أوسو عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي، أن فريقا أمريكيا آخر سيتولى الإشراف على مفاوضات المرحلة الثانية من الاتفاق الكردي-الكردي.

وجرت المرحلة الأولى من مفاوضات الاتفاق الكردي- الكردي، برعاية المبعوث الأمريكي وليم روباك الذي غادر قبل أسابيع إلى الولايات المتحدة الأمريكية، إثر الإعلان عن الاتفاق السياسي بين المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية.

أوسو نفي في تصريح، عقد أي اجتماعات ثنائية لغاية الآن بخصوص المرحلة الثانية من الاتفاق حيث من المفترض أن تكون في المسائل العسكرية والاقتصادية والإدارية.

وأكد مسؤولو المجلس الوطني الكردي في وقت سابق أن المرحلة الثانية ستتضمن الحديث عن آلية دخول بيشمركة روج آفا إلى مناطق الإدارة الذاتية وسط توقعات بالوصول إلى صيغة تفاهم لانضمامها إلى قوات سوريا الديمقراطية.

ولكن وسائل إعلام تحدثت عن حصول اجتماعات بين الطرفين الكرديين بهدف تشكيل مرجعية سياسية كردية ستتكفل باتخاذ القرارات السياسية والعسكرية في المنطقة وحضور الاجتماعات والمؤتمرات الدولية.
وترعى الولايات المتحدة وفرنسا مفاوضات بين المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية، بهدف الوصول إلى اتفاق عام وتأسيس حالة سياسية وإدارية جديدة يمكنها تمثيل مناطق الإدارة الذاتية كطرف سياسي مستقل.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق