أخبارالشريط الإخباري

وفاة مؤسس أول مدرسة كردية في روج آفا

ولاتي نيوز

توفي اليوم الثلاثاء، حميد محمد محمد، الذي يعتبر أقدم مدرس لغة كردية في منطقة ديرك، حيث تخرج على يده مئات الكوادر التدريسية في المنطقة.

محمد لم يكن خريجا أكاديميا، إلا أنه كان ضليعا في اللغة الكردية، وفتح سنة 2012 أول مدرسة للغة الكردية في روج آفا، وكان بناءً من الطين قدمه أحد أبناء قريته (بستاسويس) حيث تطوع لسنوات فيها لتعليم اللغة الكردية لمختلف الاجيال.
وينتمي محمد لقرية وادي السوس/ بستاسويس، الواقعة في ريف ديرك الجنوبي، وساهم لسنوات في العمل مع معهد اللغة الكردية بمدينة ديرك (saziya zimane kurdi)، في تأهيل الكوادر التعليمية.

ووفقا لما أفاده مقرّبين من محمد لـ”ولاتي نيوز” فإن الفقيد /62/ عام كان يعمل في خدمة اللغة والثقافة الكردية منذ ثمانينات القرن الماضي، من خلاله تعليمه اللغة الكردية في دورات سرية، ومشاركته في الفرق الفلكلورية.

محمد شغل منذ تعيينه بشكل رسمي من هيئة التربية والتعليم مديرا لمدرسة طبكي الابتدائية، ويشهد له زملاؤه وطلابه بسلوكه التربوي وحسن أخلاقه ومعاملته الطيبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى