أخبارالشريط الإخباري

القيادة المركزية الأمريكية: بإمكان واشنطن تخفيض عدد قواتها في سوريا والعراق

ولاتي نيوز

قالت وسائل إعلام أمريكية أن القيادة المركزية الأمريكية قررت تخفيض قواتها في العراق وسوريا خلال الأشهر المقبلة.

ونقل موقع “الحرة” عن صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن الجنرال كينيث ماكينزي جونيور، القائد العام للقيادة المركزية الأمريكية كشف عن نية بلاده خفض عديد الجنود الأمريكين في سوريا والعراق.

وأضاف ماكينزي: “لا أعتقد أننا سنبقى في سوريا إلى الأبد. في مرحلة ما، نريد أن نصبح أصغر حجمًا هناك. أنا فقط لا أعرف متى سيكون ذلك. طالما بقينا، سنعمل بجد للقضاء على داعش “.

وفي حين تدخلت أمريكا في العراق ضد نظام الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين، فقد ارتبط الوجود الأمريكي في سوريا بالحرب ضد تنظيم داعش، ضمن تحالف دولي يعتمد على قوات سوريا الديمقراطية بشكل رئيسي.

وأكد الجنرال ماكنيزي ومسؤولون أميركيون آخرون، أن بإمكان الولايات المتحدة سحب قواتها من العراق وسوريا، لأن القوات المحلية أصبحت قادرة بشكل متزايد على مواجهة داعش بمفردها، مع بعض المساعدة التقنية والاستخباراتية واللوجستية الأميركية.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن انسحاب قواته من سوريا في أكتوبر العام الماضي ما افسح المجال أمام تركيا لاحتلال منطقتي سري كانيه وتل أبيض، قبل أن تتراجع واشنطن عن قرار الانسحاب وتعيد انتشار قواتها في المناطق النفطية.
ويُرَجّح أن تلعب مسألة تقليص عدد القوات الأمريكية في الخارج دورا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وهو أمر قد يؤدي إلى حصول كوارث جديدة في المنطقة سيما وان تركيا وروسيا تتربصان لاحتلال شمال شرق سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق