أخبارالشريط الإخباري

استهداف متكرر من الفصائل المسلحة الموالية لأنقرة قرى ريف كوباني الغربي

ولاتي نيوز- شيرين تمو

تتعرض القرى الغربية في كوباني المحاذية للمناطق التي تحتلها أنقرة، لهجمات مستمرة من قبل الفصائل السورية المسلحة المدعومة من تركيا.

حيث طالت ست قذائف قريتي “بوراز والشيوخ ” غربي كوباني / 30/ كم يوم أمس الجمعة، وتسببت بأضرار مادية من قطع أشجار واتلاف بساتين حسب سكان محليين.

ويعيش سكان القرى الحدودية أجواء الحرب منذ تحريرها من تنظيم داعش عام 2015، حيث تتعرض بشكل متكرر لقذائف الفصائل السورية المسلحة من مناطق درع الفرات.

وطالت تلك القذائف عام 2016 منزل أحد المدنيين في قرية بوراز وتسببت باستشهاد ثلاث مدنيين.

كما اتلفت تلك القذائف الكثير من المحاصيل الزراعية هذا العام، وطالت المركز الصحي، وتسببت باستشهاد الحرس وإصابة كادر صحي.

وبحسب محمود رمو من سكان قرية بوراز أن القذائف تطال القرى الحدودية ( زورمغار- بوراز- قوملق- الشيوخ ) بشكل متكرر، ويعيش السكان في حالة قلق بشكل مستمر.

وأكد رمو لـ”ولاتي نيوز” أن دورية روسية زارت السبت القرى المستهدفة، واستمعت لشكاوي الأهالي، وتمركزت الدورية في نقطة حراسة في ناحية الشيوخ تابعة للنظام السوري لمراقبة النقطة التي يتم منها الاستهداف.

وكان قد توفي مدني وأصيب آخريين الأربعاء الفائت جراء انفجار لغم أرضي في قرية زورمغار غربي كوباني أثناء تجوله بين أشجار الفستق.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق