الشريط الإخباريتقارير

انفراج نسبي لأزمة المياه في الحسكة.. وانتصار معنوي للإدارة الذاتية

ولاتي نيوز

انفرجت أزمة انقطاع المياه عن مدينة الحسكة وريفها نسبيا بعد ضخ المياه من آبار الحمة اعتبارا من يوم أمس، ولكن آبار الحمة لا تكفى حاجة الأهالي.
وأكدت سوزدار أحمد الرئيسة المشتركة لدائرة المياه لـ”ولاتي نيوز” وصول المياه إلى خمسة أحياء في الطرف الشرقي من مدينة الحسكة مشيرة إلى أنه يتم حاليا تعبئة محطة الحمة لتغذية الأحياء الغربية من المدينة.

وكانت مديرية المياه في الإدارة الذاتية قد ضخت المياه من 50 بئر اعتبارا من يوم أمس، بعد أن تم اختبار المياه ومدى صلاحيته للاستخدام المنزلي.

وبحسب برنامج توزيع المياه إلى أحياء الحسكة فسيتم تعبئة خزانات محطة الحمة كل ثلاثة أيام ليتم توزيعها في اليوم الرابع.

ووفقا لهذا البرنامج فإن كل حي في مدينة الحسكة سيحصل على المياه كل 15 يوما، مما يجعل من الأزمة قائمة في ظل َالانقطاع المستمر لمحطة مياه علوك.

مصادر مقربة من الإدارة الذاتية تحدثت عن نية الإدارة حفر مئة بئر أخرى في سعي منها لتجنب الاعتماد على محطة مياه علوك والتخلص من الابتزاز التي تتعرض عليه من قبل الجيش التركي والفصائل الموالية له.
ورغم تأخر الإدارة الذاتية في إنجاز مشروع آبار الحمة، ورغم أن مشروع ابار الحمة لم يحل المشكلة كليا الا أن الإدارة الذاتية خرجت بانتصار معنوي من الأزمة، بعد إدخالها التحالف الدولي والخارجية الأمريكية ومنظمة اليونيسيف على خط الأزمة.
وكانت وسائل إعلام رصدت لقاءً جمع بين مبعوثة الخارجية الأمريكية في سوريا زهرة بيلي مع مسؤولي المياه في الإدارة الذاتية، في وقت قام فيه مسؤولون من منظمة اليونيسيف بتفقد وصول المياه من محطة علوك قبل أن يتأكدوا من انقطاعها كليا، ليعدوا الإدارة الذاتية بتقديم المساعدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى