أخبارالشريط الإخباري

أنقرة غاضبة من تدريس تاريخ الكرد في فرنسا

ولاتي نيوز

هاجمت الحكومة التركية، فرنسا، واتهمتها بترويج إيديولوجية حزب العمال الكردستاني، من خلال كتاب مدرسي تستعد فرنسا لتدريسه في الصف الأخير من المرحلة الثانوية.
وتعتبر أنقرة حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية ولكنها في الوقت نفسه تعتبر كل ما هو كردي مرتبط بحزب العمال الكردستاني، وعلى ذلك تعطي الحق لنفسها بمحاربة الكرد في تركيا ومختلف دول العالم.
وكانت باريس أعلنت في وقت سابق عن تضمين دروس حول تاريخ الشعب الكردي ومناطق تواجده في المنهاج الدراسي الرسمي للمرحلة الثانوية.
وجاء الموقف الرسمي التركي في بيان نشره متحدث وزارة الخارجية التركية حامي أقصوي، الأحد، وقال البيان أن الكتاب يتضمن عبارات تتماشى مع ايدلوجية العمال الكردستاني، مؤكدا معارضة أنقرة للكتاب واستمرارها في الاعتراض لحين تراجع فرنسا عن خطوتها.
وترتبط أحد وجوه هذه القضية بالرفض الفرنسي لتعليم اللغة التركية وفتح ثاوويات تركية في فرنسا، وهو ما يثير استياء أنقرة رغم أن تركيا لا يتم فيها تدريس أي لغة غير اللغة التركية، وتوجه اتهامات لتركيا بأن مدارسها في بعض الدول أصبحت مركزا لتخريج مجاهدين اسلاميين.

وتعتبر فرنسا أحد أهم الدول المناصرة للقضية الكردية، وبوجه خاص في سوريا ضد تنظيم داعش والفصائل المتطرفة الموالية لأنقرة، وسبق وأن أنتجت فرنسا فيلما سينمائيا بعنوان “أخوة السلاح” ويسرد الفيلم قصة فتاة ايزيدية تحمل السلاح بوجه تنظيم داعش بعد استباحة قريتها وقتل أهلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى