الشريط الإخباريتقارير

زركان.. الفصائل التابعة لأنقرة تطلق سراح رجل وابنه بعد دفعهم فدية

ولاتي نيوز- علاء الحربي

أطلقت الفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي سراح المدني عبدالعزيز مصيطف وابنه القاصر في قرية محرملة 2كم شمال ناحية زركان مقابل فدية مالية بلغت قدرها 500 دولار أي ما يزيد عن مليون ليرة سورية.

مصادر محلية من ناحية زركان قالت لـ “ولاتي نيوز” بأن إطلاق سراح المدني جاء بعد احتجازه لمدة أسبوع.

وأضاف المصدر بأن المدني قام بدفع الفدية المالية خوفاً على نفسه وابنه القاصر من تهديد الفصائل المسلحة.

يذكر بأن الفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي قامت باختطاف المدني عبدالعزيز مصيطف البالغ من العمر 50عاماً وابنه القاصر ذو ال 15 ربيعاً من قرية محرملة والتي تبعد 2كم شمالي ناحية زركان ( أبو راسين) بتاريخ 3/9/2020

حيث قامت باختطافه أثناء تواجده في أرضه الزراعية للعمل فيها مع ابنه القاصر في مناطق التماس المباشرة مع الفصائل

وتشهد ناحية زركان (أبوراسين) 30كم شرقي مدينة سري كانيه المحتلة وريفها هدوءً نسبياً بعد التصعيد العسكري التي قامت الفصائل المسلحة واقتتالها فيما بينها على تقاسم المسروقات، حيث وصلت قذائفهم إلى القرى المحاذية لخط الجبهة وأطراف ناحية زركان (أبوراسين) مما أدى إلى نزوح عشرات العائلات من الناحية وريفها.

هذا ولا تزال أصوات القذائف والرشاشات تسمع بشكل متقطع من جهة الفصائل المسلحة الأمر الذي يشكل حالة عدم الاستقرار بين الأهالي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق