أخبارالشريط الإخباري

هولندا ستقاضي النظام السوري على انتهاكات حقوقية وجرائم قتل وتعذيب واختفاء قسري

ولاتي نيوز

تستعد هولندا لرفع دعوة قضائية على النظام السوري، متهمة إيّاه بارتكاب “انتهاكات جسيمة” في حقوق الإنسان.
ويعيش النظام السوري منذ أكثر من تسع سنوات أزمة داخلية بعد اندلاع الاحتجاجات ضده في آذار 2011، حيث تعامل معها بمنطق القوة لتتطور الأحداث فيما بعد الى حرب أهلية تدخلت فيها أطراف إقليمية ودولية.

وقال وزير الخارجية الهولندي، ستيف بلوك، في بيان صدر اليوم، أن بلاده أبلغت السلطات السورية في مذكرة دبلوماسية، بنيتها “معاقبة دمشق” على “مخالفات جماعية جسيمة لحقوق الإنسان اقترفت ضد السوريين”، بما فيها “جرائم قتل وتعذيب وحالات اختفاء قسري وهجمات باستخدام غاز سام”.

وذكّر الخارجية الهولندية النظام السوري في المذكرة بالمسؤوليات المترتبة عليها في مجال حقوق الإنسان بموجب القانون الدولي، مطالبا إياها بـ”وقف هذه الانتهاكات” المزعومة وتقديم تعويضات كاملة إلى المتضررين،

ودعت هولندا النظام السوري إلى الدخول في مفاوضات معها كأول خطوة لحل القضية، مشيرة إلى أن هولندا، في حال فشل الطرفان في التوصل إلى اتفاق، قد تحيل الملف إلى هيئة تحكيم ثم إلى محكمة دولية، وذلك في إشارة إلى محكمة العدل الدولية التي تتخذ من لاهاي مقرا لها.

واستشهد بلوك بوجود “أدل دامغة” على ارتكاب النظام السوري “جرائم مروعة”، مشددا على ضرورة أن “تكون هناك عواقب”.

وأضاف: “الجرائم المروعة التي ارتكبها نظام الأسد لا يمكن أن تبقى دون عقاب، وينبغي تطبيق العدالة للضحايا، وندعو لذلك إلى ملاحقة الجناة”.

وأعرب الوزير عن قناعته بأنه لا يمكن التوصل إلى حل مستدام للنزاع السوري إلا بعد ملاحقة المسؤولين عن تلك الجرائم المزعومة، منددة بعرقلة روسيا في مجلس الأمن الدولي مساعي تسليم الملف إلى محكمة العدل الدولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى