الشريط الإخباريتقارير

كوباني.. مسد تقيم حوارات للانطلاق نحو مؤتمر وطني لأبناء الجزيرة والفرات

ولاتي نيوز- شيرين تمو

عقد مجلس سوريا الديمقراطية، الجمعة، ندوة حوارية في كوباني، بحضور فعاليات مدنية وعشائرية وحزبية ومؤسساتية لمناقشة محاور سياسية وخدمية.
وناقشت الندوة عدة محاور منها الحوار السوري- السوري مع المعارضة والنظام والحوار الكردي – الكردي وانعكاسهم على الحل السياسي.

وأشارت إلهام أحمد رئيسة الهيئة التنفيذية في مجلس سوريا الديمقراطية خلال الندوة إلى أن النظام السوري لا يبدي استعدادا جديا للحوار من أجل حل الأزمة السورية، وأن الحوار السوري – السوري هو السبيل للخلاص من الأزمة السورية نحو حلها.
كما أوضحت أحمد أن حل الأزمة السورية سيكون بالتوافقات الداخلية والحوار وبأيدي السوريين.

كما تطرقت الندوة إلى العلاقات التاريخية بين شعوب المنطقة ودورها في بناء الإدارة الذاتية وآلية تطوير المشاركة والعمل المؤسساتي في الإدارة الذاتية.

أحمد سينو أحد المشاركين في الندوة قال لـ”ولاتي نيوز” أن إقامة هكذا ندوات تعزز الآراء والنتائج.

وأشار سينو أن أهم العقبات أمام الحوار الكردي- الكردي هو اتباع بعض الأحزاب لأجندات إقليمية ودولية وهذا ما يجعل الحوار لا يصب في المصلحة العامة ولا يحقق النتائج المرجوة.

وأضاف سينو أنه على الإدارة الذاتية الانفتاح على جميع مكونات وطوائف الشعب السوري وليس فقط مكونات شمال وشرق سوريا كالدروز والعلوية والإسماعيلية والايزيدية ، وتعريفهم بمشروع الأمة الديمقراطية وأخوة الشعوب.

ونوه سينو إلى أهمية عقد حلقات وندوات شعبية عن طريق المجالس والكومينات حول الإدارة الذاتية ووحدة الصف الكردي ومحاولات عرقلتها وأهمية دور الاعلام وإيجابيته في تحقيق هذه الوحدة وترسيخ مبادئ الأخوة بين مكونات شمال وشرق سوريا على صعيد الداخلي.

وبحسب ” ليلى عبدو ” عضوة اللجنة التحضيرية الفرعية في كوباني فإن الندوة ستخرج بتوصيات وسيتم دراستها بعد عقد جلسات مماثلة في أكثر من منطقة في شمال وشرق سوريا وسيتم إجراء التغيرات التي تمخضت عنها التوصيات خلال مؤتمر وطني لأبناء الجزيرة والفرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى