أخبارالشريط الإخباري

مسد تحمّل الفصائل المسلحة مسؤولية التفجير الإرهابي في مدينة الباب

ولاتي نيوز

أدان مجلس سوريا الديمقراطية، في بيان، الخميس، التفجير الإرهابي الذي حصل في مدينة الباب وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

وحمّل مجلس سوريا الديمقرطية الفصائل الأصولية المتطرفة مسؤولية التفجيرات التي تحصل في مناطق الاحتلال التركي، مؤكّدا أن هذه التفجيرات تأتي كرد فعل على مطالبات السكان بإخلاء المدن من المسلحين.

ودعا البيان “الهيئات الأممية لتشكيل لجان تحقيق دولية مختصة للتقصي وإجراء التحقيق اللازم وكشف حقيقة من يقف خلف هذه التفجيرات وعدم إعطاء الفرصة للفصائل الأصولية المتطرفة للبقاء داخل المدن والقرى وممارستها لشتى أشكال الانتهاكات بحق سكان تلك المناطق من خطف وقتل وسلب ونهب للممتلكات وتهجير السكان الأصليين من عفرين ورأس العين وتل أبيض وإنهاء ظاهرة فوضى السلاح التي باتت هاجسًا مزمناً يؤرق المدنيين ويهدد أمنهم هناك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى