أخبارالشريط الإخباري

دائرة العلاقات الخارجية تستقبل وفداً من الخارجية السويدية وتبحث معه إمكانية وصول المساعدات السويدية للمنطقة

ولاتي نيوز- قامشلو

ناقشت دائرة العلاقات الخارجية في الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، السبت، مع وفد من الخارجية السويدية الانتهاكات التركية في شمال شرق سوريا، وإمكانية وصول الدعم السويدي لمناطق الإدارة الذاتية.
وكان وفد من الخارجية السويدية قد وصل صباح السبت مناطق الإدارة الذاتية عبر معبر سيمالكا الحدودي حيث تم استقباله من قبل مسؤولي دائرة العلاقات الخارجية.
وضمّ الوفد الزائر كلّاً من “رئيس الوفد المبعوث الخاص بالملف السوري في وزارة الخارجية السويدية بير أورنيوس، مسؤول الملف الإنساني والمساعدات في وزارة الخارجية السويدية توماس ماركوس، والمستشارة في المعهد الأوروبّي للسلام أفين جتين”.

وكشف الطرفان، خلال مؤتمر صحفي، انعقد إثر اجتماع بين الطرفين مساء اليوم بمبنى الخارجية في مدينة قامشلو، عن مضمون مباحثاتهما والتي جرت حول إمكانية دعم الإدارة الذاتية والانتهاكات التركية والوضع المعيشي في مناطق الإدارة الذاتية.

وشكر عبد الكريم عمر الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا الوفد السويدي الزائر، وأثنى على موقف السويد من الاحتلال التركي لمناطق شمال وشرق سوريا.
وأوضح عمر أنهم شرحوا للوفد السويدي الانتهاكات التركية والسعي التركي للقيام بتغيير ديمغرافي في المنطقة، و الحصار المفروض على مناطق الإدارة الذاتية والتحديات التي تواجهها في ظل عدم وجود ممر دولي لوصول المساعدات الأممية.
من جهته، أعرب رئيس الوفد السويدي المبعوث الخاصّ بالملف السوري في وزارة الخارجية السويدية بير أورنيوس عن سعادته بزيارة مناطق الإدارة الذاتية مشيرا أن الهدف من زيارته كان الاطلاع على واقع المنطقة والمساعدات التي تقدمها الحكومة السويدية لمناطق الإدارة الذاتية.

يذكر أن الخارجية السويدية كانت قد أعربت في موقف جريء قبل أيام من انزعاجها من الاحتلال التركي لشمال سوريا مطالبة اياها بالانسحاب.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق