الشريط الإخباريتقارير

القوات التركية تنسحب من “مورك”.. سقوط مسار آستانة

ولاتي نيوز

انسحبت القوات التركية، الثلاثاء، من أكبر نقاطها العسكرية في ريف حماة الشمالي، بعد يوم من إفراغها من المعدات العسكرية واللوجستية.

وقامت القوات التركية بإفراغ قاعدتها في منطقة مورك بريف حماه الشمالي، منذ الاثنين حيث شوهدت عشرات الشاحنات وهي تخرج من مورك حاملة معدات عسكرية ولوجستية،وانطلقت باتجاه معرحطاط بريف إدلب.

وكانت أنقرة قد أنشأت نقاط عسكرية وفق تفاهمات بينها وبين روسيا وايران قبل نحو عامين ونصف، قبل أن تقوم بتسليم المناطق الخاضعة للفصائل المسلحة بشكل تدريجي، حيث كان النظام قد سيطر على منطقة مورك العام الماضي رغم وجود نقطة عسكرية تركية فيها.

وخلال السنوات القليلة الماضية تصاعد التنسيق الروسي- التركي في الملف السوري، وحصلت روسيا من تركيا على تنازلات كبيرة قدمتها تركيا على حساب المعارضة السورية المسلحة، ضمن نسخ مختلفة من اتفاقيات آستانة.

وفبما اذا واصلت تركيا انسحابها من النقاط العسكرية فإن مسار آستانة يصبح في حكم الملغي، سيما بعد تراجع الاهتمام الدولي به والمساعي الأمريكية لإعادة تفعيل مسار جنيف لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية وفق القرار الدولي 2254.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى