الشريط الإخباريتقارير

ديرك.. ازدحام في الأسواق وارتفاع في الأسعار قبيل بدء الحظر الشامل

ولاتي نيوز

رغم ارتفاع أسعار السلع الغذائية بسبب ارتفاع قيمة الليرة السورية أمام الدولار، فقد شهدت أسواق مدينة ديرك ازدحاماً قبيل بدء أول أيام الحظر.
وفرضت خلية الأزمة في إقليم الجزيرة إغلاقا شاملا لمدة أسبوعين على مدينة ديرك وريفها، الأمر الذي دفع الأهالي إلى شراء المستلزمات الغذائية لمدة أسبوعين، وشبه مواطنون أسواق ديرك اليوم بأنها وقفة العيد، حتى ان البعض سخر من ذلك بتقديم مباركات العيد.
وصباح الخميس، ارتفع سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار لتصل قيمة الدولار الواحد إلى أكثر من 2450 ليرة سورية، الأمر الذي أشعل الأسعار مرة أخرى.
وشهدت طوابير للناس امام محلات الصرافة والتحويلات، وقالت السيدة “ش، أ” لـ”ولاتي نيوز” انها قدمت من الريف لاستلام حوالة مالية ارسلها ابنها الذي المهاجر إلى المانيا حيث ستقوم بصرف الحوالة وشراء المستلزمات الضرورية، قبل بدء الحظر الشامل.
ورغم أن خلية الأزمة امهلت الأهالي عدة أيام قبل البدء بالاغلاق الشامل الا أن الازدحام كان في أوجه اليوم الخميس.
في حين انتقد مواطنون لـ”ولاتي نيوز” قرار خلية الأزمة بالقيام بالاغلاق الشامل، مشيرين أن جميع الدول تخلت عن إجراءات الاغلاق لصالح توجيه مواطنيها وتوعيتهم باتخاذ التدابير الصحية.

ويعيش شريحة من أهالي مدينة ديرك وريفها على عمل المياومة بالإضافة إلى تأثر أصحاب محلات الألبسة وغيرها بالحظر حيث يقول هؤلاء بأنهم سيتكبدون خسائر كبيرة بالنظر إلى أن هذا الشهر قام بشراء بضاعة شتوية، لتعويض خسائر العام الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى