الشريط الإخباريتقارير

اتفاق “مؤلم” لوقف الحرب في قره باغ.. وانتشار قوات حفظ السلام الروسية في نقاط التماس

ولاتي نيوز

أعلن نيكول باسينيان رئيس الوزراء الأرمني، أنه وقع ييانا “مؤلما” مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والأذربيجاني إلهام علييف، لإنهاء الحرب في قره باغ.
وقال باشينيان في بيان أصدره، الاثنين: “اتخذت قرارا صعبا جدا جدا بالنسبة لي ولنا جميعا، ووقعت على بيان مشترك مع الرئيسين الروسي والأذربيجاني حول إنهاء الحرب في قره باغ”.

وأضاف: “نص هذا البيان الذي تم نشره للتو موجع لدرجة لا يمكن وصفها بالنسبة لي شخصيا ولشعبنا. اتخذت هذا القرار بناء على تحليل عميق للوضع العسكري وتقديرات الأشخاص الذين يفهمونه بأفضل شكل”.

واشار إلى أن هذا القرار مبني على “قناعة بأن هذا هو الحل الأفضل المتاح للوضع الذي تشكل حتى الآن… هذا ليس نصرا لكن لن تكون هناك هزيمة حتى اعترافكم بأنفسكم خاسرين”.
من جانبه، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ام الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ في العاشر من نوفمبر الحالي، ويتضمن توقف قوات الطرفين عن التقدم وانتشار قوات حفظ السلام الروسية على امتداد خط التماس في قره باغ والممر الواصل بين أرمينيا وقره باغ.
وأشار بوتين إلى أن الاتفاق يتضمن أيضا رفع القيود عن حركة النقل والعبور وتبادل الأسرى بين طرفي النزاع، وأن النازحين سيعودون إلى قره باغ برعاية المفوض الأممي لشؤون اللاجئين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى