أخبارالشريط الإخباري

إعلام النظام السوري ينعي وزير الخارجية وليد المعلم

ولاتي نيوز

أعلنت وسائل إعلام رسمية تابعة للنظام السوري، ليل الأحد الاثنين، خبر وفاة وزير الخارجية وليد المعلم عن عمر ناهز 79 عاماً.

وذكرت وكالة “سانا” للأنباء ، إن “وزارة الخارجية والمغتربين تنعى وفاة وزير الخارجية، وليد المعلم”.
ولم تتحدث وسائل إعلام النظام عن سبب وفاة المعلم، كما لم تذكر اي تفاصيل عن معاناته من مرض ما، في حين انه بدا عليه أنه بحالة صحية سيئة في آخر ظهور خلال افتتاح مؤتمر اللاجئين في مدينة دمشق.
وعاصر المعلم أسوأ فترة سياسية مرت بها سوريا، حيث كان وزيرا للخارجية قبل بدء الاحتجاجات في سوريا آذار 2011 ومن ثم تحولها فيما بعد إلى حرب أهلية.
وجاءت مواقف المعلم خلال الفترة هذه داعمة للتدخلين الايراني والروسي لصالح النظام السوري ومنددا بالوجود الأمريكي والتركي على الأراضي السورية.
والمعلم (79 سنة) من مواليد دمشق، وقد تخرج في جامعة القاهرة بمصر عام 1963 بشهادة بكالوريوس في الاقتصاد والعلوم السياسية.
بعدها بنحو عام فقط، التحق المعلم بوزارة الخارجية السورية، وعمل في البعثات الدبلوماسية في كل من تنزانيا والسعودية وإسبانيا وبريطانيا.

عُين المعلم سفيراً لدى الولايات المتحدة من عام 1990 حتى عام 1999 ثم عُين معاوناً لوزير الخارجية مطلع العام 2000 وسُمي نائباً لوزير الخارجية في العام 2005، وشغل منصب وزير الخارجية منذ عام 2006 وتمت تسميته نائباً لرئيس مجلس الوزراء ووزيراً للخارجية والمغتربين منذ عام 2012.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى