الشريط الإخباريتقارير

حملات الاعتقال مستمرة في عفرين.. النشطاء وثّقوا اعتقال 890 شخص خلال العام الماضي

ولاتي نيوز- مصطفى شيخو

داهمت “الشرطة العسكرية” التابعة للاستخبارات التركية في عفرين، منزل الشاب روني خليل دادو في قرية كفردلي تحتاني.
وقامت “الشرطة العسكرية باعتقال روني وزوجته وطفليهما، واقتادتهم الى جهة مجهولة موجهة لهم تهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة.

ولم تتوقف خلال العام الماضي حملات الاعتقال بحق المواطنين الكرد في عفرين، بهدف التضييق على ما تبقى من الكرد ودفعهم إلى الهروب من المنطقة.
وبحسب مصادر “ولاتي نيوز” ورصدها ومتابعتها لما تم توثيقه من اعتقالات فقد وصل عدد المعتقلين خلال العام الماضي إلى 890 شخص، 200 منهم خلال اخر شهرين من العام الماضي.

وبلغ عدد المعتقلين في يناير 2020 44 معتقل، فبراير 50 معتقل، مارس 58 معتقل، أبريل 65 معتقل، مايو 93 معتقل، حزيران 19 معتقل، تموز 45 معتقل، أغسطس 105 معتقل سبتمبر 78 معتقل، أكتوبر 127 معتقل، نوفمبر 71 معتقل، ديسمبر 135 معتقل.

وتركزت حملات الاعتقال خلال الشهرين الماضيين على ماباتا وقرية باصوفان في ناحية شيراوا واستهدفت المكون الإيزيدي، كما يعتقد بوجود عشرات المعتقلين الاخرين الذين لم يستطع النشطاء توثيق اعتقالهم، في ظل قيام الفصائل المسلحة التي تحتل عفرين بتشديد الإجراءات الأمنية وملاحقة كل من يتحدث للنشطاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى