الشريط الإخباريتقارير

لزيادة المساحات الخضراء.. زراعة 4000 شجرة ضمن أحياء مدينة كوباني

ولاتي نيوز _ شيرين تمو

تستمر الإدارة العامة للبيئة في إقليم الفرات بزراعة 3000 شجرة ضمن الشريط الأخضر، بهدف زيادة المساحات الخضراء في المدينة.

وبدأ العمل على مشروع إنشاء مشتل داخل الشريط الأخضر الذي يمتد من ساحة المرأة الحرة إلى ساحة تمثال عكيد أواخر كانون الأول الفائت.

ويتضمن المشروع زراعة أنواع مختلفة من الأشجار “زيزفون، مرجان، عفص شرقي، نخيل مروحي، ثمري، شمسي ) بالإضافة إلى أشجار ونباتات الزينة حسب ما أفاده المشرفون على المشروع.

أمينة ويسو الرئاسة المشتركة للإدارة العامة للبيئة في إقليم الفرات قالت لـ” ولاتي نيوز ” أن العمل مستمر على زراعة 3000 شجرة داخل الشريط الأخضر، كما تم تخصيص 1000 شجرة لزراعتها في منصفات متفرقة داخل أحياء المدينة .
ويشارك في المشروع 18 امرأة، بهدف تفعيل دورهن في الثقافة البيئية وتأمين مردود مادي لهن.
من جانبها قالت علياء محمود وهي إحدى العاملات ضمن المشروع أن عملها يعود عليها بمردود مادي تعيل منه أسرتها، مطالبة بدعم واستمرار لمشاريع خدمية تفعل دور المرأة وتكسبها مردودا ماديا.

وأطلقت الإدارة العامة للبيئة الأحد الفائت حملة توعية وتشجير واسعة في المدينة والريف، تشمل مدارس كوباني و مؤسسات وهيئات الإدارة الذاتية.
وتتضمن الحملة التي ستستمر قرابة شهر محاضرات وتوزيع بروشورات في المدارس وكافة مؤسسات وهيئات في المدينة.

وفي هذا الصدد أوضحت المسؤولة أن هدف الحملة هو تنمية الوعي البيئي لدى كافة شرائح المجتمع وتحسين المظهر الجمالي للمدينة.

وضمن مخطط الحملة أكدت المسؤولة أنهم قاموا بزراعة 50 غرسة في مدرسة “الشهيد آزاد” بمشاركة من الطلاب والطالبات.

وأشارت المسؤولة أن بلدية قرية شيران 4 كم شرقي كوباني قد قامت بزراعة 1500 غرسة على هضبة القرية.
وقامت الإدارة العامة للبيئة في إقليم الفرات بزراعة 23000 غرسة في مدينة كوباني ضمن الأحياء والغابات والمؤسسات العام الفائت، إلا أن جهل طريقة الاعتناء بها أدى إلى تيبسها، وأن الأشجار التي تتم زراعتها هذا العام ستلقى اهتمام وسقاية لازمة حسب الإدارة العامة للبيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى