أخبارالشريط الإخباري

على غرار داعش.. الفصائل المسلحة تفرض على إيزيدي عفرين تلقي “دروس دينية”

ولاتي نيوز- مصطفى شيخو

تفرض الفصائل المسلحة المسيطرة على ناحيتي “بلبلة” و”ماباتا” في ريف منطقة عفرين، على المواطنين الكرد دروساً لـ”تعليم الدين الإسلامي”.

وبحسب ما افاده الأهالي في “ماباتا” لـ” ولاتي نيوز” فإن الدروس التي يتم إعطائها لعدد من المجموعات منهم ايزيديين يغلب عليها طابع التطرف والترويج للإخوان المسلمين.

والقرى التي يفرض عليها تلقي دروس دينية هي ما من “عبيدانه، كردو، زيتوناكة، أومر سمو، شيخوتكا، عامارا” بالإضافة إلى قرية “قسطل كشك” التي يدين سكانها بالديانة الإيزيدية.

ويختلف المجتمع الكردي في عفرين عن المستوطين الوافدين، حيث يميل المجتمع الكردي إلى الاعتدال في التدين، فيما يغلب طابع التشدد على مستوطني عفرين الذين يميلون إلى مذهب الاخوان المسلمين المتشدد.

والمجتمع الكردي في نظر تنظيم “داعش” والفصائل المسلحة مجتمع “كافر” ويرون أن من حقهم نشر الإسلام المتشدد فيه، كما أن تنظيم داعش حين هاجم منطقة شنكال في أغسطس 2014 كان قد أعلن أن هدفه نشر الدين الإسلامي بين الإيزيديين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق