الشريط الإخباريتقارير

الرسائل الأمريكية للإدارة الذاتية في مواجهة التهديدات التركية والروسية

ولاتي نيوز

تُسيّر القوات الأمريكية بمشاركة قوى الأمن الداخلي، منذ أيام دوريات في ريف ديرك الشمالي الواقع على الحدود السورية- التركية.

وتبعث هذه الدوريات حالة اطمئنان للأهالي في ظل مخاوف من قيام الجيش التركي بهجوم جديد على المنطقة كتفسير منطقي بعد تهديد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بمهاجمة منطقة شنكال.

وعقب زيارة قام بها وزير الدفاع التركي خلوصي اكار العاصمة العراقية بغداد أعلن أردوغان بأنه سيهاجم منطقة شنكال ويهاجم روج آفا منها، وهو الأمر الذي فُهم بأنه قد حصل من بغداد على موافقة باجتياح أراضيها.

تصريحات أردوغان يبدو بأنها دفعت الولايات المتحدة لأخذ تدابير احترازية من خلال النشاط على الحدود وتأسيس قاعدة عسكرية جديدة قرب صوامع تل علو في منطقة تل كوجر.

التعزيزات الأمريكية في منطقة تل كوجر تأتي في وقت تعيش فيه مدينتي القامشلي والحسكة توترات أمنية بين النظام والاسايش مع تحرك لخلايا النظام جنوبي القامشلي وجنوب وشرق الحسكة ومحاولة خلايا البعث تأليب الشارع السياسي ضد قوات سوريا الديمقراطية.

و بعض الآراء تذهب إلى أن التطورات العسكرية والتوترات الأمنية في منطقة الجزيرة التي تتزامن مع استهدافات تركية متكررة للطريق الدولي وعين عيسى هي خطط روسية- تركية مشتركة تهدف لاضعاف الإدارة الذاتية وتفكيكها، ولكن يبدو أن التحركات الأمريكية الاخيرة في المنطقة هي رسائل قوية للتمسك بمشروع الإدارة الذاتية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى