أخبارالشريط الإخباري

الغارات الأمريكية على البوكمال.. دمشق تدين وبغداد مستغربة

ولاتي نيوز

أدانت دمشق، الغارات الجوية الأمريكية التي قصفت أهدافاً عسكرية إيرانية في منطقة البوكمال على الحدود السورية العراقية، وحذرت من أنه سيؤدي إلى عواقب من شأنها تصعيد الوضع في المنطقة.

وقالت وزارة الخارجية السورية، إن “هذا العدوان يشكل مؤشرا سلبيا على سياسات الإدارة الأمريكية الجديدة والتي يفترض بها أن تلتزم بالشرعية الدولية لا بشريعة الغاب التي كانت تنتهجها الإدارة الأمريكية السابقة للتعامل مع الأزمات الإقليمية والدولية في العالم”.

وأضافت وزارة الخارجية: “سوريا تطالب الولايات المتحدة بتغيير نهجها العدواني تجاهها والكف عن تقديم الدعم بأشكاله المختلفة للتنظيمات الإرهابية التي تستهدف سوريا وشعبها والتوقف عن مواصلة الاستثمار في تلك التنظيمات”.

من جانبها، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” أن مقاتلات أمريكية شنت عدة غارات على ميليشيات تدعمها إيران في شرق سوريا ردا على الهجمات الأخيرة ضد موظفين أمريكيين في العراق.
وقالت وزارة الدفاع الأمريكية أن الضربات دمرت عدة منشآت عند نقطة مراقبة حدودية تستخدمها جماعات متشددة مدعومة من إيران.

في السياق، نفت بغداد ما قاله البنتاغون بخصوص تبادل المعلومات مع الاستخبارات الأمريكية وأعلنت أن بيان البنتاغون فاجأها.

قالت الوزارة في بيان لها، إنها “تستغرب لما ورد في تصريحات وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن والمتعلقة بحصول تبادل للمعلومات الاستخباراتية مع العراق سبق استهداف بعض المواقع داخل الأراضي السورية”.
وأضاف البيان: “أننا في الوقت الذي ننفي فيه حصول ذلك، نؤكد أن تعاوننا مع قوات التحالف الدولي منحصر بالهدف المحدد لتشكيل هذا التحالف، والخاص بمحاربة تنظيم داعش، وتهديده للعراق، بالشكل الذي يحفظ سيادة العراق وسلامة أراضيه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى