أخبارالشريط الإخباري

الجيش التركي يجدّد هجماته على ناحية عين عيسى

ولاتي نيوز

جدّد الجيش التركي والفصائل المسلحة الموالية له، السبت، هجماته على ناحية عين عيسى، مستخدماً القذائف المدفعية العشوائية على مركز ناحية عيسى وريفها.

وقال مصدر ميداني بأن الهجوم التركي جاء عبر قريتي معلك وصيدا غربي ناحية عين عيسى مشيرا أن القصف المدفعي استهدف الطرف الشمالي من بلدة عين عيسى.

المصدر أكّد أنّ قوات سوريا الديمقراطية تصدّت للقوة المهاجمة، حيث اشتبكت قسد وقوى الأمن الداخلي مع المهاجمين وتمكنت من صدهم.

الهجمات التركية كانت قد بدأت، الجمعة، حيث تمكنت قسد من صد الهجوم وايقاع خسائر فادحة في صفوف المرتزقة.

وأوضح المركز الإعلامي لـ قسد، في بيان، الجمعة، حصيلة الاشتباكات التي جرت، وقال البيان: “بتاريخ 19 آذار زاد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته هجماتهم وقصفهم على بلدة عين عيسى والطريق الدولي M4 . حيث هاجم مرتزقة الاحتلال التركي في الساعة 11:00 قريتي صيدا ومعلك، وعليه تصدت لهم قواتنا واندلعت اشتباكات قوية في محيط القريتين، وقتل خلالها 3 مرتزقة، وفي ساعات مابعد الظهر تمكنت قواتنا من تدمير عربة مصفحة قتل فيها 13 مرتزق، أي أن خلال تلك الاشتباكات قتل 16 مرتزقاً.

وأضاف البيان “فيما أقدم مرتزقة الاحتلال التركي على قصف عدة قرى في محيط عين عيسى بالأسلحة الثقيلة، وبنتيجتها فقد طفل حياته وأصيب عدد من المدنيين بجراح” .

البيان أشار إلى استشهاد اثنين من مقاتي قسد وإصابة اخر، مؤكدا استمرار الهجمات التركية واستمرارها في التصدي للهجمات.

وتهدف تركيا إلى السيطرة على الطريق الدولي الذي يمر بجانب بلدة عيسى ومنع قوات سوريا الديمقراطية من الاستفادة منها، حيث تشكل عين عيسى رابطا حيويا بين كوباني وإقليم الجزيرة ومناطق مختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى