الشريط الإخباريتقارير

والدة “جيجك كوباني” تناشد المنظمات الحقوق الدولية التدخل لرفع الحكم الجائر بحق ابنتها

ولاتي نيوز- شيرين تمو

ناشدت والدة الأسيرة “جيجك كوباني” المنظمات الحقوقية الدولية التدخل لرفع الحكم بالسجن المؤبد الذي صدر بحق ابنتها “جيجك” أمس الثلاثاء.
وكانت فصائل مسلحة موالية لأنقرة قد أسرت “جيجك كوباني” بتاريخ 21 تشرين الأول عام 2019 أثناء شن هجوم على مناطق شمال وشرق سوريا في عملية أطلقت عليها “نبع السلام”.

وقامت تلك الفصائل بإصدار فيديو تظهر فيه “جيجك” مصابة في رجلها، ويتوعدونها بالذبح بسبب أصولها الكردية، وتم توجيه شتائم بحقها.

وقامت الدولة التركية بنقل “جيجك” إلى مشافي تركيا بعد وقت متأخر من إصابتها، ليتم إجراء العمل الجراحي لها، ووضعها في سجن خاص بالإرهابيين في اليوم الثاني، دون مراعاة ظروفها الصحية حسب “والدة جيجك”.

تؤكد والدتها لـ”ولاتي نيوز” أن الحكومة التركية قامت بعد اعتقال ابنتها بزج زوجها وولديّها الشابين بعد تعذيبهما إلى الطرف السوري، ما دفع بوالدة”جيجك” للعودة إلى كوباني خوفاً على حياة أطفالها الصغار.

وكانت والدة “جيجك” تلتقي فيها بزيارات خاصة بعد توكيل محامٍ لها، حيث كانت “جيجك” تسرد لها أساليب التعذيب التي تعرضت لها قبل نقلها إلى المشفى، وحتى بعد دخولها السجن، وصلت في الكثير من الأحيان إلى محاولة خنقها.

وحاولت الحكومة التركية مستخدمةً شتى أنواع التعذيب أن تدفع بـ “جيجك” للاعتراف بأنها من مقاتلات وحدات حماية الشعب ووصفها بـ “الإرهابية “، وتم إصدار الحكم بالسجن المؤبد بتهمة قتل عنصر دون أن تعترف “جيجك” بذلك حسب ما أكدته والدة “جيجك” على لسان محاميها.

تحتاج ” جيجك” إلى معالجة فيزيائية في قدمها اليمنى، بعد أن أطلقت الفصائل السورية المسلحة رصاصتين عليها بعد أسرها، وتمتنع الحكومة التركية عن تقديم العلاج اللازم لها حسب “والدتها”.
وتناشد والدة “جيجك” منظمات حقوق الإنسان بالتدخل لرفع الحكم بالسجن المؤبد عن ابنتها، حيث يُعد هذا الحكم خرقاً للقوانين الدولية التي تمنع دولة من محاكمة مواطن من دولة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى