أخبارالشريط الإخباري

أحزاب الوحدة الوطنية الكردية ترحّب بدعوة القائد العام لـ قسد باستئناف المباحثات الكردية

ولاتي نيوز

رحّبت أحزاب الوحدة الوطنية، في بيان، الاثنين، بدعوة القائد العام لـ قسد، باستئناف المباحثات الكردية- الكردية مؤكدة أن الحوار الكردي خطوة أولى نحو حوار وطني عام.

ولفت البيان إلى أهمية الحوار الكردي في ارساء الاستقرار في شمال وشرق سوريا، مشيرة إلى أنه “رغم كل التحديات والعقبات التي واجهتنا خلال هذه الفترة إلا أن الحوار بين أحزاب الوحدة الوطنية الكردية (PYNK) والمجلس الوطني الكردي في سوريا (ENKS) قطع شوطاً واسعاً من التوافقات”.

وأضاف البيان “وبقي القليل للتوصل إلى اتفاق شامل تتمخض عنه مرجعية كردية عليا شاملة تتمتع باستقلالية قرارها السياسي, و تمثل آمال وتطلعات الشعب الكردي وقضيته العادلة في المحافل الوطنية والدولية”.

وأكدت أحزاب الوحدة الوطنية مضيها قدماً” في انجاح هذا الحوار الاستراتيجي بالنسبة لقضيتنا الوطنية والقومية, و نعلن التزامنا بكل ما توصلنا إليه سابقاً, وفي الوقت ذاته نناشد كل القوى الكردية والكردستانية والوطنية والحليفة إلى بذل كل ما من شأنه دعم الحوار الكردي- الكردي, كما ندعو وسائل الإعلام الكردية إلى لعب دور تقاربي بين طرفيه”.

وكان مظلوم عبدي، القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية قد أكد أن الحوار الكردي مسألة استراتيجية، داعياً الطرفين الكرديين إلى استئناف المباحثات وبحث النقاط الخلافية تمهيداً للتوصل إلى اتفاق شامل.

وأشار القائد العام لـ قسد، في تصريح لوكالة “هاوار” أن الحوار الكردي- الكردي في سوريا هو جزء من عملية أشمل وهو الحوار السوري- السوري، مؤكّداً أنهم مستمرون لادخار كل طاقاتهم لإنجاح هذه العملية الصعبة والشاقة التي يتوقف عليها مستقبل سوريا وشعبها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى