أخبارالشريط الإخباري

مجهولون يغتالون وجيه عربي.. الاستخبارات الإقليمية تدخل على خط اشتباكات قامشلو؟

ولاتي نيوز
اغتال مجهولون، فجر الجمعة، الوجيه هايس الجريان أحد وجهاء عشيرة بني سبعة، من أمام منزله في مدينة قامشلو.

الجريان قُتِل خلال عودته إلى منزله شرقي المشفى الوطني حيث كان في اجتماع مع الأمن الداخلي مع وفد من مثقفي ووجهاء الجزيرة الذين كانوا يتوسطون بهدف التوصل لاتفاق ينهي الاشتباكات الدائرة في مدينة قامشلو منذ يومين بين الأسايش من جهة وميليشيا الدفاع الوطني من جهة أخرى.

وبني سبعة إحدى عشائر الجوالة التي ينتمي إليها أيضا قبيلة طي التي توالي النظام السوري ولكن معظم أبناء بني سبعة يؤمنون بمشروع الإدارة الذاتية وينتسبون إلى قوات الأمن والدفاع الذاتي ويدعمون المؤسسات المدنية للإدارة الذاتية.

والجريان أحد وجهاء بني السبعة الذين يؤمنون بالسلم الاهلي، وكان قد طالب خلال الاجتماع مساء أمس الجمعة ميليشيا الدفاع الوطني بالتوقف عن اثارة القلاقل الأمنية.

وتحاول ميليشيا الدفاع الوطني مأمورة من روسيا وايران منذ بدء الاشتباكات ضرب السلم الأهلي من خلال توريط المدنيين باستهدافهم بشكل عشوائي سواء من خلال طلقات عشوائية أو قذائف مدفعية عشوائية.

وتتوجه أصابع الاتهام الى الدفاع الوطني في اغتيال الوجيه العربي بهدف إثارة الفتنة بين العرب والكرد في المنطقة، وهو هدف تسعى اليه قوى دولية مختلفة مثل إيران وتركيا والنظام السوري بهدف إجهاض مشروع الإدارة الذاتية أواي مشروع سياسي يجتمع عليه مكونات المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى