الشريط الإخباريتقارير

أزمة غاز في كوباني.. بسبب زيادة ساعات تقنين الكهرباء

ولاتي نيوز _ شيرين تمو

تشهد مدينة كوباني منذ قرابة شهرين أزمة غاز، نتيجة كثرة استهلاكها من قبل الأهالي بعد اعتماد نظام تقنين صارم للكهرباء في المدينة، نتيجة انخفاض منسوب مياه نهر الفرات من الجانب التركي.

وكان الأهالي يعتمدون على لوحات الغاز الكهربائية في أغلب الأوقات، إلا أن انقطاع الطويل لساعات الكهرباء يدفعهم لاستهلاك اسطوانات الغاز التي لم تعد تكفي لسد احتياجاتهم .

روهات أمين من أهالي مدينة كوباني قالت لـ” ولاتي نيوز ” أن اسطوانة غاز واحدة كانت تكفيها ثلاثة أشهر ، حيث كانت تعتمد في أغلب طبخاتها على لوحة الغاز الكهربائية.

وأشارت محمد أن زوجها اشترى قبل أيام اسطوانة غاز بمبلغ 17 ألف ليرة سورية من محلات خاصة ببيع الغاز ، بعد أن انتظرت طويلاً لتبديلها من قبل كومين الحارة .

وبيّن فتحي سعيد من أهالي المدينة أن اسطوانات الغاز تتأخر على غير عادتها في كل شهر، وأن الأهالي كان بإمكانهم الحصول على اسطوانة غاز بشكل أبسط قبل نحو شهرين.

ومن جانبه عزا محمد حسن عبده مسؤول مكتب الغاز في إدارة المحروقات في إقليم الفرات سبب أزمة الغاز إلى الانقطاع الطويل لساعات الكهرباء وزيادة استهلاك الأهالي له.

وأشار المسؤول لـ” ولاتي نيوز ” أن حصة مقاطعة كوباني من اسطوانات الغاز تبلغ 24000، فيما حصة إقليم الفرات 33600 اسطوانة شهرياً، وهو عدد قليل مقارنة مع سكان إقليم الفرات البالغ عددهم 64000 عائلة.

ونوه المسؤول أنهم يسعون لزيادة عدد اسطوانات الغاز ضمن الإمكانيات المتاحة في حال استمر نظام تقنين الكهرباء بهذا الشكل.

وعمدت هيئة الطاقة في إقليم الفرات اليوم الثلاثاء إلى زيادة ساعات تغذية المدينة بالكهرباء، حيث أصبحت عشر ساعات بدل ثمانية في مركز المدينة فقط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى