الشريط الإخباريتقارير

الجفاف وارتفاع أسعار العلف يدفع مربّي المواشي لبيع مواشيهم بأرخص الأثمان

ولاتي نيوز

قال محمد صالح، وهو تاجر مواشي، بإنه اشترى حوالي عشرين نعجة مع خرفانها بمبلغ 600 الف ليرة لكل جوز، مشيرا بإنه اقل من نصف سعر الماضي.
صالح أوضح لـ”ولاتي نيوز” بإن التكاليف الباهظة لتربية المواشي نتيجة الارتفاع الكبير لأسعار العلف وانحسار المراعي نتيجة الجفاف يدفع بالعديد من المربين إلى بيع مواشيهم بأرخص الأثمان.

وقال تاجر آخر، إن أسواق المواشي تشهد ركوداً، موضحا أنه خلال تواجده في سوق “كلاعة” بريف ناحية جل آغا “الجوادية” يضطر الكثير من المربين إلى بيع مواشيهم على مبدأ التخلص منها بسبب انحسار المراعي.

من جانبه قال أبو مهيدي، وهو مربي ماشية، بأنه يضطر إلى التخلص من عدد من مواشيه من حين لآخر، لافتا إلى أنه يملك 100 رأس من الغنم وحاول عرضها على أي أحد يتركها لديه للسنة المقبلة على أن يعيد فقط نصفها أي خمسين رأس.

وقال مربي آخر لـ”ولاتي نيوز”: “عرضت اليوم عشرين نعجة في سوق كلاعة، ولكن لم يبازر عليها أحد بأي سعر ولا أعرف كيف اعيدها للمنزل إذ لا يوجد مرعى ولا علف، من أين ساطعمها؟ “.

ويعتبر ارتفاع أسعار الأعلاف من أهم العوامل التي ساهمت في تراجع أسعار المواشي، وسط افتقاد المربين للدعم المطلوب من الإدارة الذاتية لاسيما في تأمين العلف بأسعار مناسبة، بالإضافة إلى ضعف عملية التصدير حيث أن عمليات التصدير إلى إقليم كردستان تقتصر فقط على الخراف المسمنة في “الخانات” وهو ما يصعب على أغلب التجار نتيجة الارتفاع الكبير في أسعار الأعلاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى