الشريط الإخباريتقارير

بدء موسم الحصاد في ديرك.. إنتاج ضعيف لايغطي التكاليف

ولاتي نيوز
بدأ منذ أيام المزارعون في منطقة ديرك بحصد محاصيلهم الزراعية، في موسم زراعي شهد هطولات مطرية ضعيفة.

ويختلف الموسم الزراعي في منطقة ديرك نسبياً عن بقية المناطق في إقليم الجزيرة، بالنظر إلى الأجواء الرطبة في المنطقة سيما في ريفها الشمالي.
وبحسب شركة تطوير الإنتاج الزراعي في ديرك فإن هناك عزوفاً من قبل المزارعين في المنطقة على ري أراضيهم الزراعية مشيرين إلى أن انه من أصل 800 بئر زراعي في منطقة ديرك تقدم فقط 70 مزارع للحصول على محروقات لسقاية أراضيهم الزراعية، بمعنى أن المنطقة تعتمد بصورة عامة على الزراعة البعلية.

وتراوح إنتاج الدونم المزروع قمحاً في منطقة ديرك هذا الموسم بين 20 إلى 60 كيلو، في حين تراوح إنتاج التبن من الدونم الواحد من 30 إلى 70 كيلو.

وقال محمد حجي حسن وهو مزارع من ريف ديرك الشمالي لـ”ولاتي نيوز” أن التبن هذه السنة امتاز بوزنه الخفيف مشيرا الى انه كان اقرب إلى البودرة بالنظر إلى ضعف النبتة بسبب قلة الأمطار.
بينما قال أحمد عمر وهو مزارع من ريف ديرك الجنوبي “كنت انتظر ان احصد الارض لأوفي بعض الديون التي تراكمت علي منذ العام الفائت الا ان هذه السنة كانت سيئة جدا للمحاصيل الزراعية بسبب الجفاف”.

وأضاف عمر “حصدت اكثر من 80 دونما من القمح ولم اجني الا حوالي 10 اكياس وهذه الكمية لا تكفي اجار الحصاد والفلاحة.. نحن بحاجة الى دعم من الادارة الذاتية وذلك لأننا لا نستطيع تأمين الذار للعام القادم”.
الإدارة الذاتية كانت قد حدّدت سعر كيلو القمح بـ 1150 ليرك سورية، وهو سعر مرتفع قياسا للسنوات الماضية، ولكن في ظل الإنتاج الضعيف لا يبدو بأن الإنتاج يكفي لبذار العام القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى