أخبارالشريط الإخباري

فيان دخيل: عودة عوائل داعش إلى الموصل إهانة كبيرة لجراح الضحايا

ولاتي نيوز
عبّرت الناشطة والبرلمانية السابقة فيان دخيل، عن أسفها من استقبال الحكومة العراقية لعائلات تنظيم داعش رغم اعتراض المجتمع الإيزيدي.

وقالت دخيل، في بيان صحفي: “إلى الحكومة العراقية ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم سوف تنقل 150 عائلة من عوائل الدواعش من مخيم الهول في سوريا إلى مخيم الجدعة جنوبي مدينة الموصل، ورغم اعتراضنا الشديد على الخطوة ورغم كل محاولات منعها إلا أن هذه الصفقة تمت”.

وأضافت: “لكن أن يتم نقل هؤلاء العوائل بمنشآت حكومية وحماية، ومرورها من داخل سنجار، فهذه إهانة كبيرة، وكبيرة جدا لجراح الضحايا التي ماتزال تنزف، وصفعة أخرى في وجه الإنسانية وفي وجه الألم الذي مازلنا نعيشه”.

وطالبت دخيل القائد العام للقوات المسلحة العراقية، بمنع مرور قوافل “الدواعش” على أرض سنجار “الطاهرة” وأن يجدوا أي معبر آخر غير مقابرنا الجماعية ليمرروا عليها عوائل من دفنونا أحياء.
وكانت الحكومة العراقية قد قررت في وقت سابق نقل 100 عائلة من عوائل مسلحي داعش في مخيم الهول إلى مخيم “الجدعة” في الموصل وهو ما أثار اعتراضا شعبيا.

ولا يزال تحتفظ الذاكرة الجمعية للمجتمع المحلي في سهل نينوى وشنكال بصور مؤلمة عن هجمات داعش صيف 2014

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى