أخبارالشريط الإخباري

النظام السوري: حريصون على شراء كل حبّة قمح

ولاتي نيوز

أعلن النظام السوري بأنه لن يتساهل مع كل من يتاجر بالقمح، مبديا حرصه الشديد على شراء كل حبة قمح.
وتشهد سوريا موسما زراعيا ضعيفا هذا العام بسبب المعدلات الشحيحة للأمطار هذه السنة، في حين تشهد البلاد أزمة في الخبز منذ أكثر من عامين.

وقال وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي إن القمح من المواد الاستراتيجية وإن “من يقوم بالاتجار به سيتعرض لأشد العقوبات وفق أحكام المرسوم التشريعي رقم /8/ لعام 2021”.

وأبدى البرازي خلال جولة للإطلاع على عمليات شراء المحصول في حلب ابدى حرص الحكومة على شراء الأقماح بالسعر المحدد، مشدّداً على “منع تسرب أي حبة قمح من خلال تسديد قيم المحصول بشكل مباشر وخلال مدة زمنية قصيرة”

وكان السفير الروسي لدى نظام الأسد “ألكسندر إيفيموف”، قد ذكر في وقت سايق أن بلاده ستورّد كميات من القمح إلى مناطق النظام في سوريا.
وقال السفير إن “روسيا وردت نحو 350 ألف طن من القمح إلى سوريا منذ مارس الماضي”. مضيفا أن بلاده تعتزم “توريد ما يصل إلى مليون طن من القمح إلى سوريا في هذا العام (2021)”.

من جانبها الإدارة الذاتية كانت قد حددت سعرا مشجعا لمادة القمح حيث حددته بـ 1150 ليرة، وهو ما يعادل أكثر من 30 سنتاً في تسعيرة تختلف كثيرا عن السنوات الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى