أخبارالشريط الإخباري

وحدات حماية الشعب تدين استهداف مشفى آفرين وتكذّب الرواية التركية

ولاتي نيوز
أدان نوري محمود، الناطق باسم وحدات حماية الشعب، في بيان، الاثنين، استهداف مشفى آفرين، مستنكرا التهم التركية لقواته.

وأوضح البيان: “بتاريخ 12 حزيران الجاري، استُهدف مستشفى في مدينة عفرين وكان بين الضحايا مدنيون أبرياء، وكما اعتدنا، فقد سارع الرئيس التركي أردوغان بتوجيه التهمة إلى قواتنا واتهامها زورًا وبهتانًا بتنفيذ القصف.

وأوضح البيان إن حكومة تمارس الإرهاب كالحكومة التركية في الداخل والخارج وبشكل خاص في سوريا هي أبعد ما تكون عن وصم الآخرين بالإرهاب، وإظهار نفسها كمدافع عن المدنيين وهي تمارس الإرهاب بجميع أنواعه في المناطق المحتلة من طرف حكومة الرئيس التركي أردوغان.

وأكد البيان إدانة وحدات حماية الشعب هذا العمل مشددا على عدم صلتها به بالقول “لأنه ليس من مبادئنا استهداف المدنيين والقيام بهكذا أعمال” .

ولفت البيان بأنه “وعلى مدى سنوات حاربنا الإرهاب والاحتلال، لتحرير شعبنا من الإرهاب الذي يجتاح سوريا بفعل الدعم التركي. إن حماية المدنيين كانت وستظل من أولويات قواتنا في كلّ المعارك”.

ورجّح مراقبون وقوف الاستخبارات التركية وراء هذا العمل الإرهابي معليين ذلك بسعي أردوغان للاستفادة من تهليل بعض وسائل الإعلام بأن وحدات حماية الشعب تمارس الإرهاب قبيل لقائه بالرئيس الأمريكي جو بايدن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى